أسباب وعلاج تساقط شعر الأطفال

  • تاريخ النشر: الخميس، 29 يوليو 2021
أسباب وعلاج تساقط شعر الأطفال
مقالات ذات صلة
تساقط شعر الأطفال الرضع: الأسباب والعلاج
أسباب تساقط الشعر وطرق العلاج
تساقط شعر الحامل الأسباب والعلاج

تشكو كثيراً من الأمهات من تساقط شعر أطفالهن خاصة الفيتات، غير مدركين أنهن السبب في ذلك، فهل تعلمين أن تمشيط الشعر وشده للخلف وعقده بمشابك وأربطة الشعر، لإضفاء مظهر جمالي لها هو السبب وراء تلف وتساقط شعر ابنتك؟ في المقال التالي نستعرض أسباب تساقط شعر الأطفال، مع كيفية العناية بشعر الأطفال وعلاجه من هذا التساقط.

أسباب تساقط شعر الأطفال

أربطة شعر الأطفال

الاستمرار في لم الشعر وشده للخلف بمشبك أو رباط على هيئة ذيل الحصان، أو ضفيرة أو كعكة عالية أو منخفضة بهذه الطريقة يوماً بعد يوم، يضر فروة الرأس وبصيلات الشعر ويسبب تساقط الشعر.

ضعف الشعيرات الأمامية

ضعف الشعيرات الصغيرة التي تبدأ في النمو في مقدمة الرأس وعلى خط الشعر الأمامي، يؤدي إلى تساقط الشعر وتراجع خط الشعر الأمامي إلى الخلف.

تقصف الشعر

تقصف الشعر نتيجة استعمال الأربطة المطاطة التي تعد مشكلةٌ أخرى، خصوصاَ الأنواع الرديئة منها، مما يؤدي في النهاية إلى تساقط هذا الشعر المتقصف عند خلع الرباط.

مشابك الشعر

سقوط الشعر من المنطقة التي توضع بها مشابك الشعر، بالإضافة إلى توقف نمو الشعر في المنطقة التي توضع بها مشابك الشعر.

مرض الثعلبة

استمرار شد الشعر ووضع المشابك يتسبب في المدى البعيد بالإصابة بمرض الثعلبة في هذه السن الصغيرة، وهو من أخطر أنواع تساقط الشعر للأطفال.

العناية بشعر الأطفال

  • عدم النوم  وشعر ابنتك مربوط ومشدود إلى الخلف.
  • لا تصففي الشعر بالطريقة نفسها وفي الاتجاه نفسه كل يوم.
  • لا تشدي الشعر إلى الخلف، حتى إذا كنتِ ترغبين في لمه فليكن ذلك بنعومة.
  • استعملي الكريمات المرطبة قبل البدء في تصفيف الشعر، فهذا يساعد على منع حدوث التقصف.
  • دهن فروة رأس الطفل بزيت الزيتون أو زيت الأطفال فترة الليل.
  • لابد من قص أطراف شعر البنات كل 45 يوماً والذهاب بالأطفال الذكور لصالون الحلاقة مرة كل شهر على الأقل.
  • تجنبي تماماً صبغ شعر الأطفال ما دون الخامسة عشرة.
  • قومي بتفتيش شعر طفلكِ سواء كان بنتاً أو ولداً بشكل دوري؛ للتأكد من عدم انتقال عدوى القمل له.
  • .عدم نزع تلك القشور؛ لأنها يمكن أن تسبب التهاباً لفروة الرأس.
  • استخدام مشط الشعر الخاص بالأطفال، الذي يناسب نوع شعر طفلتكِ.
  • إمداد طفلتكِ بالعناصر الغذائية المختلفة، التي لها دور فعّال في نمو الشعر وكثافته.
  • اختيار نوع الشامبو الخاص بالأطفال، الخالي من الكيماويات، التي قد تضر بشعر طفلتك.
  • تدليك فروة رأس طفلتكِ يوميًا بحركة دائرية، لتنشيط الدورة الدموية ووصول العناصر الغذائية للشعر وتغذيته.
  • في الصباح تمشيط الشعر بفرشاة شعر ناعمة؛ لإزالة القشور، ثم غسل رأس الطفل وشعره بشامبو مخصص للأطفال.
  • انتبهي لشعور ابنتكِ، فإذا تألمت وأنت تصففين شعرها، فاعلمي أنكِ تشدين على شعرها بقوةٍ غير مطلوبة وغير مرغوبٍ بها.
  • حاولي استعمال أربطة الشعر ذات النوعية الجيدة، فهذه النوعيات في الغالب لا تحتاج للشد عند استعمالها في تصفيف الشعر.
  • استخدمي الشامبوهات المخصصة للأطفال؛ لأنها لا تحتوي على الكثير من الكيماويات، وفي نفس الوقت لا تضر عينيه، مما يجعله يحب الاستحمام.
  • لا تفكري في شد الشعر إلى الخلف وهو مبلل، ويفضل عدم البدء في تصفيف الشعر بعد الاستحمام مباشرةً وتركه قليلاً حتى يصبح شبه جاف.

فيتامينات لتقوية شعر الأطفال 

  • البيوتين: وهو أحد فيتامين المجموعة B والذي يساعد الجسم في تحويل الأطعمة إلى طاقة، وهو أساسي لصحة الشعر والجلد والعيون، كما أنه يساهم في استقلاب البروتينات، وبالتالي فهو يعمل على تقوية الشعر.
  • فيتامين A: يعزز نمو الشعر، ويساعد في إصلاح الشعر، كما أنه ينظم حمض الريتينويك في بصيلات الشعر.
  • فيتامين B5: يستخدم فيتامين B5 في علاجات تساقط الشعر، إذ أنه يعزز عمل الغدة الكظرية وبالتالي يساعد في التحفيز على نمو الشعر.
  • فيتامين C: يعتبر الإجهاد التأكسدي الذي ينتج عنه الجذور الحرة، من العوامل المساهمة في حدوث الشيخوخة، فعندما يقوم فيتامين C الغني بمضادات الأكسدة بمحاربة الجذور الحرة على تقليل حدوث الشيخوخة والتي ينتج عنها فقدان للشعر.
  • فيتامين D: تتأثر بصيلات الشعر بمستويات الهرمونات في الجسم، ولأن فيتامين D يلعب دوراً أساسياً في تنظيم وتوازن الكالسيوم في الجسم وفي عمل الجهاز المناعي وتمايز الخلايا، لذا فقد ارتبط مرض الثعلبة الذي يفقد فيه الشعر في بعض المناطق بنقص فيتامين D.
  • فيتامين E: وهو أحد الفيتامينات الهامة في إصلاح الأنسجة وبناءها نتيجةً لأنها غنية بمضادات الأكسدة، مما يجعلها ضرورية لعملية نمو الشعر.

نصائح غذائية لشعر الأطفال

  • الإكثار من تناول الفواكه والخضروات الطازجة والمفيدة لصحة الطفل.
  • اتباع نظام غذائي صحي ومفيد يحتوي على جميع العناصر الغذائية.
  • تناول المشروبات والعصائر الطبيعية، والابتعاد عن المشروبات الغازية.
  • أخذ قسط كافٍ من الراحة والنوم ليلاً.
  • استعمال مشط يحتوي على أسنان واسعة مع عدم شد الشعر إلى الخلف بقوة لمنع تساقطه، خاصة في منطقة الجبهة
  • استخدام زيت أو حمام الكريم مرة واحدة كل أسبوع مهم جدا، خاصة الأطفال الذين يعانون من تساقط الشعر.
  • تخصيص مشط للطفل لحماية شعره من انتقال الأمراض البكتيرية والحشرات التي تصيب شعر طفل لآخر، لأن البكتيريا تسبب تساقط الشعر وهذه من أهم الممارسات للعناية بالشعر للأطفال.
  • تناول الحبوب الكاملة بدلا من المنتجات المصنوعة من الدّقيق الأبيض، مثل الخبز الأبيض، والمعكرونة، وذلك لأنّ الحبوب الكاملة توفّر فيتامين B بشتّى أنواعه، والذي ينظم الهرمونات التي تدخل في عملية نموّ الشعر.
  • تناول الفواكه، والخضراوات ذات الّلون الأصفر، والبرتقاليّ، وذلك لأنّها تحتوي على فيتامين A، الذي يعزّز صحّة غدد فروة الرّأس.
  • تناول الحمضيات، والخضراوات الخضراء الدّاكنة، والطّماطم، والفراولة، فهي تُعدّ غنيّة بفيتامين D، الذي يحمي الشّعر من التّكسّر.
  • تناول مصادر فيتامين E، الذي يعزّز من جودة الشعر.
  • تجنّب تناول الوجبات السّريعة، والمشروبات الغازيّة، لأنّ تناولهما سيؤدي إلى جفاف الشعر وهشاشته.
  • تناول مصادر أوميغا-3، أوميغا-6، أوميغا-9 التي تعتبر مهمّةً لصحّة الشّعر.
  • تناول مصادر الزّنك والحديد؛ حيث إنّ نقصهما في الجسم يؤدي إلى تساقط الشعر.