علاج الصلع الوراثي

  • تاريخ النشر: الإثنين، 24 أغسطس 2020
علاج الصلع الوراثي
مقالات ذات صلة
علاج الصلع الوراثي عند النساء طبيعياً
أسباب الصلع الوراثي للرجال وطرق العلاج
الصلع الوراثي عند الرجال

ربما تكون الإصابة بالصلع الوراثي أكثر صعوبةً من الناحية النفسية مقارنةً بالأشخاص الذين يُصابون بالصلع نتيجةً لبعض العوامل التي يؤدي زوالها إلى عودة إنبات الشعر مُجدداً كما كان عليه في السابق، حيث إن علاج الصلع الوراثي يكون صعباً إلى درجةٍ كبيرة، ولكن كيف يتم تشخيص الصلع الوراثي؟ وما هو علاج الصلع الوراثي 2020؟ وهل يمكن علاج الصلع الوراثي بالخلايا الجذعية؟ وكيف يتم علاج الصلع الوراثي بالأعشاب؟ وما أفضل الأساليب المُتبعة في علاج الصلع الوراثي عند النساء؟  كل ذلك وأكثر نُوضحه لكِ عزيزتي في هذا المقال.

تشخيص الصلع الوراثي:

يُشخص الطبيب الصلع الوراثي من خلال تحليل كمية الشعر وتوزيعه على فروة الرأس، وعادةً ما يستخدم الطبيب مقياس الكثافة (Densitometer) من أجل تقدير مدى الضعف في جريبات الشعر، علماً بأن تساقط الشعر عند المصابين بالصلع الوراثي يبدأ من قمة الرأس وحول الصدغين، كما يتضمن روتين تشخيص الصلع الوراثي تقييم الحالة باستخدام طريقة هاميلتون نوروود (Hamilton-Norwood) لتصنيف الصلع الوراثي إلى 7 أنواع حسب تطور الحالة.

ومن جانبٍ آخر، يستفيد الأطباء من نمط تساقط الشعر حتى يُشخصوا الصلع من النمط الذكوري، ومن الممكن أن يقوموا بإجراء الفحوص الطبية كي يستبعدوا وجود حالة مرضيّة تُسبب الصلع؛ مثل إصابة فروة الرأس بالفطريات أو حالات سوء التغذية، حيث يمكن للاضطرابات الصحية أن تكون مُسبباً أساسياً للصلع، وذلك عندما يتزامن تساقط الشعر مع ظهور طفح جلدي، أو احمرار، أو ألم، أو تقشر فروة الرأس، أو تقصف الشعر، أو تساقط الشعر البقعي، أو وجود نمط شاذ لتساقط الشعر.

وقد تتضمن الفحوص الأخرى عند تشخيص الصلع الوراثي أخذ خزعة جلدية وفحوص دموية ؛بهدف التأكد من عدم إصابة المريض بالاضطرابات الشائعة التي تترافق مع تساقط الشعر، وبالإضافة لذلك، يأخذ الطبيب بعين الاعتبار الآثار الجانبية للأدوية التي تتسبب بتساقط الشعر، بما في ذلك مضادات الاكتئاب، أدوية الصرع، مضادات التخثر، وحاصرات بيتا (Beta blocker). [1]

علاج الصلع الوراثي 2020:

يتوفر علاج الصلع الوراثي بعدة أشكال وأصناف وتقنيات، بينما كان الاعتقاد السائد قديماً يُفيد بأن الصلع حالةٌ صحيةٌ مزمنة لا علاج لها، إلا أن التقدم الحاصل في البحث العلمي في مجال طب التجميل ساعد العلماء والمتخصصين على الوصول إلى الأساليب العلاجية المتنوعة بين الإجراءات الطبية والجراحية التي تُسهم في التغلب على حالات الصلع وتساقط الشعر، وفيما يلي نُبين لكِ هذه الأساليب الشائعة بالإضافة إلى علاج الصلع الوراثي 2020:

  • حقن البلازما: وهي من أفضل الآليات المُتبعة في علاج تساقط الشعر والصلع، بما في ذلك حالات الصلع الوراثي، وفقدان الشعر الناتج عن الندوب والحروق والأمراض الجلدية، وتُعتبر حقن البلازما أحد البدائل غير الجراحية لعملية زراعة الشعر.
  • أشعة الليزر: على الرغم من أن ما جرت عليه العادة هي إزالة الشعر الزائد بالجسم بواسطة أشعة الليزر، إلا أن بعض العلماء تمكّنوا من عكس تأثير هذه الأشعة وتحويلها لأفضل علاج للصلع وتساقط الشعر.
  • عمليات زراعة الشعر الجراحية: على الرغم من أن عملية زراعة الشعر من آليات علاج الصلع وتساقط الشعر القديمة نسبياً إلا أنه من الممكن اعتبارها أفضل وسيلة علاجية، فهي الإجراء الوحيد الذي يمكن توقُّع نتائجه مُسبقاً، كما أنها تتميز بفعالية نتائجها وسرعة ظهورها، وبالإضافة لذلك، فإن زراعة الشعر وسيلةٌ علاجية تتناسب مع حالات الصلع المختلفة، سواءً تلك الناجمة عن وجود العوامل الوراثية أو الإصابة بالحوادث أو الأمراض الجلدية.
  • علاج بروفوليكا (PROFOLLICA): لقد حقق منتج بروفوليكا شهرةً واسعة حول العالم خلال السنوات القليلة الماضية، فيما يتوقع الأطباء مزيداً من الانتشار لهذا المستحضر خلال الأعوام المقبلة؛ لما أثبته من فعاليةٍ عالية في محاربة تساقط الشعر وعلاج مشاكل الشعر الخفيف أو المُترقّق.
  • علاج روجين (ROGAINE): وهو منتج مناسب لعلاج تساقط الشعر عند الرجال، علماً بأنه قد تم التوصل إلى هذا العلاج عن طريق الصدفة، حيث إن مادة مينوكسيديل (Minoxidil) كانت تدخل في صناعة الأدوية الموسعة للأوعية الدموية، إلا أن العديد من النساء اللاتي تناولن هذه الأدوية تحدّثن عن استيائهنّ من الآثار الجانبية لها والتي تتمثل بنمو الشعر الزائد في الجسم، وبعد ذلك عملت شركات الأدوية على استخدام هذه المادة في ابتكار عدة مستحضرات لعلاج تساقط الشعر عند الرجال.
  • شامبو (LIVA): هذا المنتج يجمع بين فوائد الثوم المُركزة والرائحة العطرة، إذ يتكون بشكلٍ أساسي من الثوم الأسود، وهو ثوم طبيعي خاضع لعملية معالجة تشمل التجفيف والتخزين بطريقةٍ معينة لفترةٍ طويلة حتى يصل إلى المرحلة التي يصبح فيها عديم الرائحة عند استخدامه في صناعة شامبو ليفا الذي يُسهم في تقوية بصيلات الشعر، وبالتالي فهو يمنع تساقط الشعر ويحميه من الإصابة بالصلع، كما أنه يقتل الفطريات ويقضي على القشرة، وبالإضافة لذلك، فهو يعمل على تنشيط الدورة الدموية في فروة الرأس. [2]

وفيما يتعلق بعلاج الصلع الوراثي 2020 فقد أظهرت نتائج دراسة حديثة من جامعة بوسان الوطنية في كوريا الجنوبية أن السر في محاربة الصلع يمكن أن يكون موجوداً داخل الخلايا الجذعية، الأمر الذي يبث الأمل في نفوس الملايين حول العالم بعد تجربة الأساليب التقليدية التي لم تُثبت نجاحها.

وقد اختبر فريقٌ من أطباء مستشفى جامعة بوسان مدى نجاعة هذه التقنية التي أطلقوا عليها لقب "الحل الموضوعي"، من خلال تجربتها على فروات رؤوس 38 شخصاً يعانون من الصلع ولمدة 16 أسبوعاً، في حين أن نتائج الاختبارات بعد 8 أسابيع فقط من العلاج بالخلايا الجذعية أظهرت زيادةً في نمو الشعر؛ لذا فإن الخلايا الجذعية يمكن أن تكون العلاج المُحتمل للصلع وتساقط الشعر. [3]

علاج الصلع الوراثي بالخلايا الجذعية:

ربما يصبح علاج الصلع الوراثي بالخلايا الجذعية هي التقنية الأحدث في عالم الطب، حيث ذكرنا آنفاً أن الدراسة الحديثة التي أطلقتها جامعة بوسان الوطنية في كوريا الجنوبية تُشير إلى إمكانية مكافحة الصلع بالخلايا الجذعية، بحيث تعتمد هذه التقنية على استعمال خلايا جذعية وسيطة من النخاع العظمي، يمكن استخراجها من الدهون التي تُعرف باسم (ADSCS)، وهي خلايا مهمة لإصلاح الأنسجة الهيكلية؛ مثل الغضاريف والعظام.

ومن الجدير بالذكر أن الدراسة قد أظهرت فعالية العلاج بالخلايا الجذعية لدى الرجال الذين يعانون من تساقط الشعر على وجه التحديد، مُشيرةً إلى أن المشاركين في الدراسة لم يخضعوا لأي علاجٍ آخر للعناية بالشعر من شأنه أن يؤثر على نتائج الاختبار، كما أن التصوير الضوئي في الأسبوع الثامن من التجربة كشف عن زيادةٍ أكبر في الشعر، بينما استمر الشعر بالنمو حتى الأسبوع السادس عشر بنسبة تزيد على 28% مقارنةً بما كان عليه الوضع في السابق؛ لذا من المحتمل أن يكون علاج الصلع الوراثي بالخلايا الجذعية هو العلاج المستقبلي. [3]

علاج الصلع الوراثي بالأعشاب:

يمكن علاج الصلع الوراثي بالأعشاب من خلال المواظبة على استعمالها بشكلٍ موضعي أو تناولها بانتظام، حيث إنه من الممكن علاج الصلع الوراثي بالأعشاب التالية:

  • الصبار.
  • نبات الجنسنج.
  • نبات الجنكة.
  • نبات ذيل الحصان.
  • نبات الكافا- كافا.
  • العرق سوس.
  • الشاي الأخضر.
  • السمسم. [4]

علاج الصلع الوراثي عند النساء:

العوامل الحقيقة المُسببة لتساقط الشعر وضعف البصيلات وإصابتها بالشيخوخة المبكرة في الصلع الوراثي المبكر عند النساء لا تزال مجهولة، ومن العلماء مَن يُرجع الصلع الوراثي عند النساء إلى الاضطرابات الهرمونية التي تحدث في جسم المرأة خلال مرحلة انقطاع الطمث، ومنهم من يظن بأن السبب هو تزايد نسبة بعض الهرمونات الذكورية؛ مثل هرمون داي هيدرو تستوستيرون (DHT) والذي يتسبب بحدوث نقصٍ في تغذية البصيلات، بينما يظن آخرون أن السبب يكمن في مهاجمة الأجسام المناعية لبصيلات الشعر، الأمر الذي يُؤدي إلى تساقطها، وفيما يخص طرق علاج الصلع الوراثي عند النساء فأبرزها الأدوية الموضعية؛ مثل عقار المينوكسيديل ذي التركيبة السائلة التي تُستخدم من خلال تدليك فروة الرأس لزيادة تدفق الدورة الدموية فيها، وبالتالي تنشيط البصيلات وعلاج الصلع الوراثي عند النساء. [5]

شاهد أيضاً: علاج فراغات الشعر

وبعدما قدّمنا لكِ الإجابات على التساؤلات الشائعة حول تشخيص الصلع الوراثي، وعلاج الصلع الوراثي بالخلايا الجذعية، وعلاج الصلع الوراثي بالأعشاب، وعلاج الصلع الوراثي 2020، ننصحكِ بعدم تناول أية عقاقير قبل مراجعة الطبيب لتشخيص نوع الصلع الذي تُعانين منه وإرشادكِ إلى التقنية الأنسب لحالتكِ من بين أساليب علاج الصلع الوراثي عند النساء.

المراجع:

[1] مقال الصلع الوراثي منشور على موقع tebtime.com

[2] مقال أفضل علاج للصلع مجرب منشور على موقع tajmeeli.com

[3] مقال هل تعاني من الصلع؟ دراسة حديثة تكشف عن علاج محتمل منشور على موقع skynewsarabia.com

[4] مقال أعشاب لعلاج الصلع وإنبات الشعر من جديد بطرق منزلية بسيطة منشور على موقع el-ma3lomaa.com

[5] مقال الصلع الوراثي المبكر للنساء منشور على موقع tajmeeli.com