فوائد ماسك الفحم للبشرة

سنقدم من خلال هذا الموضوع أهم فوائد ماسك الفحم للبشرة، وطرق استخدامه، وآثاره الجانبية، وكذلك الاحتياطات اللازمة عند الاستخدام، تعرف على المزيد من هنا

  • تاريخ النشر: الإثنين، 28 مارس 2022 آخر تحديث: الإثنين، 25 يوليو 2022
فوائد ماسك الفحم للبشرة
مقالات ذات صلة
فوائد صابون الفحم للبشرة
كيفية استخدام ماسك الفحم ونتائجه على البشرة
فوائد ماسك الطين الفحمي من بيوتي فورميولاز

يدخل الفحم النشط في تركيبات العديد من منتجات العناية الشخصية، بما في ذلك المنظفات، والمستحضرات، والصابون، والزيوت، وحتى معاجين الأسنان، حتى أنه أصبح أيضاً مكوناً شائعاً لماسكات الوجه، تابعوا قراءة موضوعنا للتعرف على فوائد ماسك الفحم للبشرة، وطرق استخدامه، وهل له أي آثار جانبية أم لا.

فوائد ماسك الفحم 

على الرغم من وجود أبحاث محدودة حول فوائد الفحم النشط للبشرة، يعتقد بعض خبراء العناية بالبشرة أن ماسك الفحم يمكنه مساعدة البشرة بالطرق التالية: [1]

  • يزيل الشوائب من البشرة، فقد أظهرت الأبحاث أن الفحم النشط يمكن أن يمتص السموم من الجسم، لذا يعتقد بعض خبراء التجميل أن ماسك الفحم يمكنه أن يساعد في إزالة الشوائب والأوساخ من بشرتك.
  • يقلل من انتشار حب الشباب، حيث يمكن أن يؤدي تراكم الدهون والبكتيريا على سطح البشرة إلى انسداد المسام، مما يؤدي إلى انتشار البثور، ويساعد الفحم النشط على إزالة هذه الدهون والبكتيريا.
  • يتحكم في إفراز البشرة للزهم الطبيعي، عن طريق إزالة خلايا الجلد الميتة وامتصاص الدهون الزائدة، مما يمنح بشرتك توهجاً صحياً بدون لمعان زائد.

أنواع ماسكات الفحم

تتوفر عدة أنواع من الماسكات المحضرة من الفحم، ولكن يمكن حصرهم في فئتين، لكل فئة إيجابياتها وسلبياتها، وهما: [2]

ماسكات يمكن تقشيرها

تحتوي ماسكات الفحم المقشرة على مادة لاصقة تشبه الهلام، ويتم توزيع هذه الماسكات باستخدام فرشاة، وعندما تجف على البشرة، يتم تقشيرها عن الجلد.
وتعمل هذه الماسكات على إزالة كافة الزيوت والدهون المحتبسة في البشرة، والأوساخ وخلايا الجلد الميتة، كما أن لها تأثيراً فورياً، وتجعل البشرة أنظف وأكثر نعومة بشكل ملحوظ.
أما عن سلبياتها، فقد تعد مؤلمة لبعض الأشخاص عند إزالتها، كما أنها في قد تزيل بعض خلايا الجلد السليمة والشعر الزغبي الصغير، مما يهيج البشرة ويجعلها عرضة للعدوى.

ماسكات يمكن غسلها

تعد ماسكات الفحم التي يمكن غسلها بالماء بديلاً خفيفاً للبشرة، بدلاً من النوع المقشر، حيث تعمل خشونة جزيئات الفحم على تقشير البشرة برفق، دون أي ألم، ولكن بجانب ذلك، يمتلك هذا النوع أيضاً سلبيات مثل أنها قد تجرد البشرة من الزيوت الطبيعية، مما يترك البشرة غير متوازنة وعرضة للجفاف والتقشر، وهذا بدوره يتسبب في تحفيز الغدد الدهنية، ويؤدي إلى زيادة دهون البشرة على المدى الطويل، ومن سلبياتها أيضاً أنها لا تمنح نفس التأثير الفوري مثل الماسكات المقشرة.

طرق منزلية لتحضير ماسك الفحم

هناك العديد من الطرق المختلفة التي يمكن من خلالها تحضير ماسك الفحم، ولكل ماسك فوائده حسب المكونات المضافة إلى الفحم، ومن هذه الماسكات: [3]

ماسك الفحم والعسل

المكونات: 

  • ملعقة صغيرة من الفحم النشط 
  • ملعقة صغيرة من خل التفاح
  • ملعقة صغيرة عسل
  • ماء، إذا لزم الأمر

طريقة التحضير والاستخدام:

  • يُخلط الفحم والعسل في وعاء زجاجي. 
  • يضاف خل التفاح إلى الوعاء ويخلط المزيج جيداً. 
  • يمكن أيضاً إضافة الماء للحصول على القوام المطلوب. 
  • تُستخدم فرشاة لتوزيع الماسك على الوجه والرقبة. 
  • يُترك الماسك لمدة 10 دقائق. 
  • يُغسل الوجه بالماء الفاتر.

فوائد هذا الماسك: 
يعمل الفحم المنشط على تنقية البشرة من السموم والشوائب، بينما يعمل خل التفاح كعامل تقشير لطيف لخلايا الجلد الميتة، بينما يعزز العسل مستويات الرطوبة في البشرة.

ماسك الفحم وجل الصبار

المكونات:

  • ملعقتان صغيرتان من الفحم النشط 
  • ملعقة صغيرة من جل الصبار 
  • نصف ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند 
  • ملعقة صغيرة ماء

طريقة التحضير والاستخدام:

  • تضاف جميع المكونات في وعاء زجاجي وتخلط جيداً. 
  • يُضاف المزيد من الماء إذا لزم الأمر، للحصول على القوام المطلوب. 
  • يُوزع الماسك على البشرة بالتساوي.
  • يُغسل الوجه بعد 10 دقائق بالماء الفاتر.

فوائد هذا الماسك: 
الخصائص المشتركة للفحم والصبار تساعد في إرخاء بشرتك وتجديد شبابها، كما أنها تهدئ البشرة، ويعمل الصبار على مكافحة آثار الجذور الحرة، بفضل احتوائه على مضادات الأكسدة.

ماسك الفحم بالزيوت العطرية

المكونات: 

  • ملعقة صغيرة من الفحم النشط
  • ملعقة صغيرة عسل
  • قطرة من زيت شجرة الشاي الأساسي 
  • قطرتان من زيت ثمر الورد العطري

طريقة التحضير والاستخدام:

  • يُخلط الفحم والعسل في وعاء زجاجي جيداً. 
  • يُضاف زيت شجرة الشاي الأساسي وزيت ثمر الورد الأساسي، ويُخلط المزيج جيداً. 
  • يُوزع الماسك على الوجه والرقبة باستخدام فرشاة. 
  • يُترك الماسك لمدة 10 دقائق ثم يُغسل الوجه بالماء الفاتر.

فوائد هذا الماسك: 
يفيد هذا الماسك أصحاب البشرة الدهنية المعرضة لحب الشباب إلى حد كبير، حيث يساعد الفحم في إزالة الزيوت الزائدة، بينما يساعد زيت شجرة الشاي على تجفيف حب الشباب وتقليل الالتهاب. 
أما العسل وزيت الورد العطري، فيعملان على موازنة تأثير تجفيف الفحم وزيت شجرة الشاي للبشرة، فكلا المكونين معروفان بكونهما مرطبات ممتازة للبشرة، بالإضافة إلى خصائصهما المضادة للشيخوخة.

ماسك الفحم بزيت جوز الهند

المكونات: 

  • ملعقة صغيرة من الفحم النشط
  • نصف ملعقة صغيرة من صودا الخبز 
  • ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند

طريقة التحضير والاستخدام:

  • يُخلط الفحم وصودا الخبز في وعاء زجاجي. 
  • يُضاف زيت جوز الهند ويخلط المزيج جيداً. 
  • تُستخدم فرشاة لوضع الماسك على الوجه والرقبة. 
  • يُغسل الوجه بعد 10 دقائق بالماء الفاتر. 
  • يُترك حتى يجف بشكل طبيعي.

فوائد هذا الماسك: 
ينظف الفحم المنشط البشرة بعمق، بينما صودا الخبز تعمل على تقشير البشرة بشكل لطيف، أما زيت جوز الهند يعتبر مصدراً غنياً بفيتامينات أ، وهـ، وكذلك الأحماض الدهنية الأساسية، ويعمل على ترطيب البشرة بشكل عميق، ويمنحها التغذية اللازمة لها.

ماسك الفحم وطين الكاولين 

المكونات: 

  • ملعقة صغيرة من الفحم النشط
  • ملعقة صغيرة من طين الكاولين
  • 4 قطرات من زيت فيتامين هـ 
  • ملعقة صغيرة ماء

طريقة التحضير والاستخدام:

  • يُخلط الطين مع الفحم في وعاء زجاجي. 
  • تضاف بضع قطرات من زيت فيتامين هـ مع الاستمرار في الخلط جيداً. 
  • يضاف بعض الماء للحصول على القوام المطلوب للماسك.

فوائد هذا الماسك: 
يعتبر كلٌ من طين الكاولين والفحم مكونات مفيدة للبشرة الدهنية والمعرضة لحب الشباب، ويناسب هذا الماسك أصحاب البشرة الجافة والحساسة، لأن طين الكاولين يعتبر أخف أنواع الطين على البشرة. 

ماسك الفحم مع الطين الهندي

المكونات: 

  • ملعقة صغيرة من الفحم 
  • ملعقة صغيرة من الطين الهندي
  • ملعقة صغيرة ماء

طريقة التحضير والاستخدام:

  • تُخلط جميع المكونات في وعاء زجاجي جيداً. 
  • يُوزع الماسك برفق على الوجه باستخدام فرشاة. 
  • يُغسل الوجه بمجرد أن يجف الماسك.

فوائد هذا الماسك:
يساعد الماسك في تنظيف البشرة من الشوائب ويزيل حب الشباب أيضاً، كما يعمل على تفتيح البشرة وشدها.

ماسك الفحم مع طين البنتونيت

المكونات: 

  • ملعقة صغيرة من الفحم النشط
  • ملعقة صغيرة من طين البنتونيت
  • ملعقة صغيرة ماء

طريقة التحضير والاستخدام:

  • تُخلط جميع المكونات في وعاء زجاجي. 
  • يضاف المزيد من الماء إذا احتاج المزيج، ويمكن استبدال الماء العادي بماء الورد.
  • يُوزع المزيج على الوجه، ويُترك حتى يجف جزئياً. 
  • يُغسل الوجه بالماء الفاتر.

فوائد هذا الماسك: 
يساعد الماسك على تفتيح المسام وتنقيتها من السموم، وكذلك يعالج الجلد التالف، كما يساعد على تلطيف الاحمرار والالتهابات، وكذلك يمنع البكتيريا المسببة لحب الشباب من النمو ويعزز التئام الجروح. 

ماسك الفحم مع الشاي الأخضر

المكونات: 

  • ملعقة صغيرة من الفحم
  • ملعقتان صغيرتان من شاي الماتشا الأخضر 
  • نصف ملعقة صغيرة من طين البنتونيت
  • ملعقتان صغيرتان من الماء

طريقة التحضير والاستخدام: 

  • تخلط جميع المكونات في وعاء زجاجي. 
  • يُوزع المزيج على الوجه والرقبة بفرشاة. 
  • يُغسل الماسك بعد مرور 8-10 دقائق.

فوائد هذا الماسك: 
يناسب هذا الماسك البشرة التي تعاني من حروق الشمس، كما يجدد وينعش البشرة، ويحتوي شاي الماتشا الأخضر على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، التي تقضي على الأضرار التي تسببها الجذور الحرة.

ماسك الفحم مع القهوة

المكونات: 

  • ملعقة صغيرة من الفحم النشط
  • ملعقة صغيرة من القهوة 
  • ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند

طريقة التحضير والاستخدام: 

  • تضاف جميع المكونات في وعاء وتُخلط جيداً. 
  • يُترك المزيج على الوجه لمدة 10 دقائق قبل غسله.

فوائد هذا الماسك: 
القهوة مصدر جيد لمضادات الأكسدة، وتعتبر مقشر طبيعياً للبشرة، وتساعد في تقليل حب الشباب والتهابات الجلد. كما سيمنح هذا الماسك البشرة وقاية أعلى من ظهور علامات الشيخوخة عليها.

ماسك الفحم لحب الشباب

المكونات:

  • ملعقتان صغيرتان من الفحم 
  • ملعقة صغيرة من طين البنتونيت 
  • بياض بيضة
  • نصف ملعقة صغيرة من عصير الليمون

طريقة التحضير والاستخدام: 

  • تخلط المكونات جيداً معاً. 
  • يُوزع المزيج على الوجه والرقبة باستخدام فرشاة، مع تجنب المنطقة حول العينين والشفتين.
  • يُترك المزيج يجف لمدة 15 دقيقة. 
  • بمجرد أن يجف، يتم تقشير الماسك برفق بدءاً من الجبهة. 
  • يُغسل الوجه بالماء الفاتر جيداً للتخلص من بقايا الماسك.

فوائد هذا الماسك: 
يوفر الفحم تطهيراً عميقاً للمسام، بينما يعمل بياض البيض وطين البنتونيت على شد المسام، من ناحية أخرى، يعمل عصير الليمون على تقشير البشرة، لذا فإن هذا الماسك هو الأفضل للبشرة الدهنية، فلن يساعد فقط في علاج حب الشباب، ولكن أيضاً في علاج ندبات حب الشباب.

ماسك الفحم للرؤوس السوداء

المكونات: 

  • ملعقة صغيرة من الفحم النشط 
  • ملعقة صغيرة من طين البنتونيت 
  • ملعقة صغيرة من الجيلاتين غير المنكه 
  • ملعقتان صغيرتان من الحليب

طريقة التحضير والاستخدام: 

  • يُخلط الفحم مع طين البنتونيت والجيلاتين غير المنكه في وعاء زجاجي. 
  • يُضاف الحليب الدافئ إلى الخليط مع الاستمرار في التقليب.
  • يُوزع الماسك على الوجه باستخدام فرشاة. 
  • يُترك الماسك ليجف لمدة 15-20 دقيقة. 
  • بمجرد أن يجف، يتم تقشير الماسك برفق بدءاً من الجبهة. 
  • يُغسل الوجه بالماء الفاتر جيداً للتخلص من بقايا الماسك.

فوائد هذا الماسك: 
لهذا الماسك تأثير مماثل لإزالة الشعر بالشمع عن الوجه، ويعمل على التخلص من الرؤوس السوداء والبيضاء من البشرة.

احتياطات استخدام ماسك الفحم

فيما يلي بعض الأمور التي يجب أن وضعها في الاعتبار أثناء تحضير واستخدام أي من ماسكات الفحم المنشط: [3]

  • الفحم المنشط مسحوق أسود اللون، ومكون من جزيئات دقيقة جداً، ويمكن أن تلطخ الملابس، لذا ننصح بارتداء ملابس داكنة اللون، مع تنظيف البشرة بمجرد الانتهاء من استخدام الماسك.
  • قد يكون من الصعب أحياناً نزع الماسك المقشر عن الوجه بشكل كامل، لذا، ينصح باستخدام منظف لطيف للبشرة للتخلص من بقايا الماسك.
  • يُنصح باستخدام ماسك الفحم للوجه مرة واحدة في الأسبوع فقط، لأنه يوفر تنظيفاً عميقاً للبشرة، والاستخدام المتكرر يمكن أن يترك البشرة جافة.
  • يُنصح باستخدام الكريم المرطب بعد غسل ماسك الفحم.
  • يُفضل استخدام وعاء زجاجي وملعقة خشبية لتحضير ماسكات الفحم.
  • الماسكات المذكورة سابقاً مخصصة للاستخدام مرة واحدة، ولا يتم تخزينها.
  • يُفضل استخدام فرشاة لتطبيق الماسك بشكل موحد على الوجه.

الآثار الجانبية لاستخدام ماسك الفحم

يمكن أن تتسبب ماسكات الفحم في إصابة البشرة ببعض الآثار الجانبية السلبية، بما في ذلك: [1] [2]

  • فقدان الزيوت الطبيعية: مع الاستخدام المتكرر، يمكن لماسكات الفحم أن يجرد البشرة من جميع زيوتها الطبيعية، مما يؤدي إلى جفاف البشرة.
  • تفاقم حب الشباب: عندما يتم تجريد الجلد من الزيوت الطبيعية، قد يقوم الجسم بتعويض مفرط عن طريق إفراز الزهم بنسبة أعلى، مما يؤدي إلى انسداد المسام، وبالتالي ظهور البثور.
  • يزيد الجفاف: الإفراط في استخدام ماسكات الفحم يمكن أن يعطل وظيفة الحاجز الواقي للبشرة، مما يؤدي إلى فقدان الرطوبة، وتهيج البشرة، وجفافها، وتشققها كذلك. 
  • الحروق الكيميائية: قد تحتوي بعض ماسكات الفحم على مكونات قاسية، مثل الفحم الخشن للغاية، وهي مكونات قد تلحق الضرر بالجلد وتسبب له حروقاً كيميائية.

يمكنكم الآن تجربة ماسك الفحم المناسب لأي نوع بشرة، وفي انتظاركم أن تشاركونا تجاربكم!