كيف يمكن علاج الشعر الجاف في المنزل بكل سهولة؟

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 12 يناير 2022
كيف يمكن علاج الشعر الجاف في المنزل بكل سهولة؟
مقالات ذات صلة
علاج قشرة الشعر بكل أنواعها
علاج الشعر الجاف والتالف بالكوليسترول
أسباب تقصف الشعر الجاف وطرق العلاج

الشعر الناعم والمشرق هدف أساسي تبحث عنه كل فتاة، ولكن يمكن أن يصبح شعرك غير صحي لعدة أسباب، سواء كان ذلك بسبب الشيخوخة، نمط الحياة السلبي أو تقنيات العناية بالشعر السيئة، ويمكن للعديد من الأشياء أن تلحق الضرر بفروة الرأس الرقيقة بالفعل. ومع مرور الوقت واستمرارية سبب تلف الشعر، قد يتم نزع الزيوت الطبيعية من شعرك تماماً، مما قد يؤدي إلى جفافه. ولكن هذا لا يعني أنه عليكِ أن تكتفي بالشعر الجاف والمتقصف وتتركيه بدون علاج.
الآن أصبح من السهل معالجة الشعر الجاف بالعلاجات المنزلية، كل ما تحتاجينه هو مزيج من مكونات الترطيب وعادات العناية بالشعر الصحية لتحصلي على شعر صحي. لهذا ننصحك بأن تضعي في اعتبارك العلاجات والخطوات التالية، والتي يمكنك إضافتها بسهولة إلى روتينك الخاص للعناية بشعرك.

كيف تعرفين نوعية شعرك؟

من المهم فهم نوع شعرك قبل تجربة أي علاجات منزلية، حيث يمكن أن يحتاج الشعر الجاف والخشن بعض العناية الإضافية، بينما الشعر الأملس قد لا يحتاج إلى الكثير من الزيوت مقارنة بالشعر المجعد مثلاً. هذا لأن الزيوت الطبيعية من فروة الرأس تتحرك بسهولة عبر البصيلات كلما كان شعرك أكثر استقامة.
على الرغم من أنك قد تعرفين نوع شعرك الآن، إلا أنه يمكن أن يتغير مع تقدمك في السن، بسبب انخفاض إنتاج الزيت الطبيعي في فروة رأسك. وقد يختلف نوع شعرك أيضاً بناءً على المناخ الذي تعيشين فيه وتقلب المواسم المختلفة على مدار السنة.

طرق منزلية لعلاج الشعر الجاف:

زيت جوز الهند:

أصبح زيت جوز الهند منتشراً بشكل كبير في منتجات العناية بالشعر خاصةً الشعر الجاف، على الرغم من أن الأبحاث قد أظهرت أن زيت جوز الهند يمكن أن يفيد البشرة الجافة، إلا أنه قد يكون هناك أيضاً بعض الفوائد المحتملة لتليين شعرك. حيث يمكن أن يتغلغل زيت جوز الهند في أعماق جلد فروة الرأس، ويمكن رؤية بعض هذه التأثيرات في جذع الشعرة.

لهذا ننصحك بالبحث عن المنتجات المشبعة بالفعل بزيت جوز الهند، أو يمكنك وضع زيت جوز الهند النقي على شعرك بعد غسله بالشامبو. إذا كانت النتيجة أن شعرك أصبح دهنياً جداً، حاولي التركيز على أطراف شعرك فقط واستخدمي الزيت مرة كل يومين.

زيت الزيتون:

تمت دراسة زيت الزيتون جيداً لآثاره على الصحة الداخلية للجسم، ومن ضمن الأبحاث الآخذة في الظهور أيضاً، أنه يُعتقد أن زيت الزيتون يمكن أن يعمل كحاجز حماية ضد الماء، مما يساعد على منع جزيئات الماء من التمدد وإتلاف شعرك.
الجانب السلبي هو أن هذا النوع من الحواجز يمكن أن يجعل شعرك دهنياً أيضاً. لذا، للحصول على أفضل النتائج، ضعي كمية صغيرة من زيت الزيتون في طبقة رقيقة ومتساوية على أطراف شعرك مرة واحدة فقط في الأسبوع.

زيت الأرغان:

وهو زيت مشتق من مستخلصات ثمرة الأرغان المغربية، وهذا الزيت معروف بخصائصه المرطبة. على الرغم من أن الأبحاث المتعلقة بزيت الأرغان وعلاقته بالشعر تفتقر إلى المصادر الموثوقة، إلا أن هذا العلاج الطبيعي يُظهِر الكثير من الأمل لعلاج الشعر الجاف بشكل خاص.
أضيفي الزيت إلى العديد من أنواع الشامبو والبلسم واستخدميهم كالمعتاد، ولكن الشعر شديد الجفاف قد يستفيد أكثر من زيت الأرغان النقي، دون الحاجة إلى استخدام مواد كيميائية أو إضافات أخرى غير مرغوب فيها معه. فقط ضعيه كما تفعلين مع زيت الزيتون، في طبقة واحدة متساوية.

استخدام ماسكات الشعر الأسبوعية:

يمكن أن تكون الزيوت النباتية وسيلة فعالة لإضافة الرطوبة التي تشتد الحاجة إليها في حالة الشعر الجاف. ولكن إذا كنتِ تفضلين عدم العبث باستخدام هذه الزيوت النقية، يمكنكِ البحث عن ماسكات الشعر الجاهزة للاستخدام بدلاً منها.
عند استخدام هذه الماسكات أسبوعياً بانتظام، سيمكنها أن تساعدك على جذب الرطوبة لشعرك بشكل أكثر فعالية، وتؤمن لكِ الحصول على شعر أكثر نعومة بمرور الوقت. فقط ضعي الماسك على شعر مبلل بعد غسله بالشامبو، ثم اغسليه بالماء بعد خمس دقائق.

طين البنتونيت:

طين البنتونيت هو مادة مشتقة من البراكين، تُستخدم تقليديًا لعلاج أمراض الجهاز الهضمي. كما أنها تُستخدم أحياناً لعلاج بعض مشاكل البشرة، مثل الجفاف، الأكزيما ولدغات الحشرات.
ولا تزال الأبحاث جارية حول التأثيرات المحتملة لطين البنتونيت على شعرك، وظهر أن معظم الدراسات قد أفادت أن هذا الطين يمكن أن يساعد في تنظيف شعرك من التراكمات، كما يعمل على موازنة مستويات الرطوبة به أيضاً. وقد يساعد أيضاً في علاج قشرة الرأس.
لاستخدام طين البنتونيت لشعرك:

  • أحضري بعض طين البنتونيت.
  • اخلطيه بمقادير متساوية مع الماء أو الخل، حتى تتشكل لديكِ عجينة سميكة.
  • استخدميه بعد غسل شعرك بالشامبو، ثم اغسليه بالماء، كما تفعلين مع ماسكات الشعر الجاهزة.

لا تغسلي شعرك بالماء الساخن:

يمكن أن يتسبب الماء الساخن في تلف الشعر وإصابته بالجفاف والبهتان. لذا ننصحكِ باختيار الماء الفاتر بدلاً منه. أو يمكنك أيضاً جعل شعرك أكثر نعومة ولمعاناً عن طريق غسله بالماء البارد، وذلك عند الانتهاء من غسله بالبلسم. فالماء البارد سيساعدك على التخلص من أي منتج زائد دون إزالة الرطوبة من بصيلات شعرك.

اغسلي شعرك بشكل استراتيجي:

إذا كانت أطراف شعرك جافة وفروة رأسك دهنية، ستظلين حينئذٍ بحاجة إلى غسل شعرك بشكل متكرر. لهذا قد تحتاجين إلى تطبيق استراتيجية مختلفة لعلاج كلاً من جفاف الأطراف والدهون الزائدة في فروة الرأس.

جربي غسل فروة رأسك بالشامبو ثم ترطيب أطرافه فقط، ستساعدك هذه الطريقة على التخفيف من فائض الزيوت في الجزء العلوي من شعرك بينما ينعم باقي خصلاتك دون إصابتها بالجفاف.

اغسلي الشعر فقط كلما دعت الحاجة:

في سن مبكرة، تعلمنا غسل شعرنا بالشامبو كل يوم. لكن مع تقدمك في العمر، يمكن أن يتغير نوع شعرك، وقد لا تحتاجين إلى استخدام الشامبو بشكل يومي. في الواقع، قد يحتاج الأشخاص ذوي الشعر شديد الجفاف إلى استخدام الشامبو بشكل أسبوعي في أحسن الأحوال. من ناحية أخرى، إذا كانت فروة رأسك أكثر دهنية مقارنة بأطرافك، فقد تحتاجين إلى غسل شعرك كل يوم، في هذه الحالة، يمكنك استخدام الشامبو الجاف حسب الحاجة، فإنه يساعد على إزالة الزيوت الزائدة والأوساخ دون تجريد الشعر من الرطوبة الطبيعية.

تجنبي استخدام أدوات التصفيف الحرارية:

تعتبر مجففات الشعر، مكواة التجعيد والمكواة المسطحة من العناصر الأساسية اللازمة لعمل العديد من تسريحات الشعر. ومع ذلك، يمكن أن يتسبب تعرض شعرك للحرارة العالية لفترات طويلة أن يخلق فقاعات في خصلات شعرك مما يؤدي إلى تلفه وتكسره بعد ذلك. لذا، إذا كان لا بد من استخدام أدوات التصفيف الحرارية، فكري إذاً في اتباع النصائح التالية:

  • ضعي كريماً واقياً من الحرارة على شعركِ قبل كل استخدام.
  • استخدمي أقل درجة حرارة ممكنة للجهاز.
  • لا تستخدمي هذه الأجهزة أبداً على الشعر الرطب أو المبلل، اتركي شعرك يجف في الهواء أولاً.
  • خذي فترات راحة أسبوعية من التصفيف، لمساعدة شعرك على التعافي.

تجنبي بعض تسريحات الشعر:

يمكن أن تكون إكسسوارات الشعر طريقة ممتعة وسهلة لتغيير مظهرك كل يوم. حتى أن بعض هذه الإكسسوارات، مثل الأربطة المطاطية، قد تجدينها ضرورية عند ممارسة الرياضة. ولكن بمرور الوقت، يمكن أن يؤدي سحب وشد هذه الإكسسوارات لشعرك إلى إتلاف بصيلات الشعر، كما يمكنها أن تصيبه بالجفاف، وحتى قد تتسبب في تساقط الشعر.

تجنبي صبغ الشعر بشكل متكرر:

عندما تحصلين على صبغة جديدة ولون مختلف للشعر، يمكن أن تكون النتائج مسببة للإدمان من جاذبيتها، لذا قد تميلين إلى الحصول على تجديد الصبغة بعد بضعة أسابيع. كذلك الأمر مع علاجات فرد الشعر وتمليسه. ولكن على الرغم من أن هذه المواد قد تجعل شعرك ناعماً ولامعاً للوهلة الأولى، فإن هذا التأثير في الغالب يكون مؤقتاً. حيث يوجد في جوهر كل مادة من هذه المواد مركبات كيميائية يمكنها أن تجفف شعرك وتتلفه على المدى الطويل. لذا فإن أفضل الحلول هو ترك مدة زمنية لا تقل عن أسابيع على الأقل بين كل جلسة صبغة أو فرد للشعر والجلسة الأخرى. 

قد يستغرق الأمر وقتاً طويلاً، وإجراء تجارب عديدة للمنتجات الخاصة بتنعيم الشعر، حتى تصلي إلى المنتج المطلوب. لهذا ننصحكِ باستخدام هذه العلاجات والطرق المذكورة أعلاه لتنعيم شعرك وعلاج جفافه بمرور الوقت، حسب مدى الجفاف أو التلف.
ولكن إذا استمر شعرك في الجفاف بشكل مفرط بالرغم من استخدامك لهذه الطرق العلاجية، فالأفضل أن تقومي باستشارة طبيبك الخاص. حيث يمكن أن يشير الجفاف الشديد غير القابل للعلاج مع عادات نمط الحياة الصحية الخاصة بكِ إلى حالة مرضية تستدعي التدخل الطبي، مثل نقص التغذية.