تساقط الشعر من الأعراض المستمرة لمرضى كورونا بعد تعافيهم

  • تاريخ النشر: الأحد، 03 أكتوبر 2021
تساقط الشعر من الأعراض المستمرة لمرضى كورونا بعد تعافيهم
مقالات ذات صلة
تساقط الشعر لمرضى السرطان: هل سينتهي؟
هل يتسبب كورونا في تساقط الشعر؟
علاج تساقط الشعر

في تصريحات لطبيب مصري أكد أن تساقط الشعر من الأعراض المستمرة بعد تعافي مرضى كورونا، لكن ما حل مشكلة تساقط الشعر بعد التعافي من فيروس كورنا؟ في المقال التالي جمعنا لكِ بعض الحلول لعلاج مشكلة تساقط الشعر لمرضى كورونا، اختاري المناسب لكِ وذلك بعد استشارة طبيبك الخاص.

كورونا وتساقط الشعر

قال الدكتور محمود عبد المجيد، استشاري الأمراض الصدرية والمدير السابق بمستشفى الصدر بالعباسية في مصر، إن أغلب الأعراض التي تستمر مع المصاب بفيروس كورونا، بعد تعافيه، هي أعراض نفسية، مثل "تساقط الشعر، وفقدان حاستي الشم والتذوق، وحساسية الجلد"، وتختفي مع العلاج والوقت.

وعلى الصعيد الدولي كشفت الدكتورة سارة هوغان، أخصائية الأمراض الجلدية في كلية ديفيد جيفن للطب، في جامعة كاليفورنيا: الباحثون لا يعتقدوا أن كوفيد-19 يهاجم بصيلات الشعر، إلا أن تساقط الشعر يحدث نتيجة رد فعل الجسم على الإجهاد الفسيولوجي والنفسي الذي يسببه المرض.

كما لم تدرج مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها" (سي دي سي) التابعة لوزارة الصحة الأميركية، تساقط الشعر ضمن قائمة أعراض مرض كورونا، بحسب الطبيبة.

وأضافت الطبيبة أن هذه الحالة المفاجئة يمكن أن تحدث بعد المواقف التي يتعرض لها المريض للإجهاد النفسي أو الفسيولوجي، كما يحدث عند الخضوع لجراحات أو عند الضغط المواكب لتغييرات جذرية، كالحصول على وظيفة جديدة مثلا.

وأوضحت الطبيبة موضحة أن وباء كورونا الذي أصاب العالم فاقم من هذه الحالة، وأصبح هناك عدد أكبر من المرضى يعانون من تساقط الشعر مقارنة بفترة ما قبل الوباء.

وفي تقرير لموقع "هيلث لاين" حول تساقط الشعر بسبب كورونا، قالت الدكتورة ديندي إنغلمان، أخصائية الأمراض الجلدية، إنها لاحظت حدوث زيادة طفيفة في عدد المرضى الذين يعانون من تساقط الشعر بعد حوالي ستة أسابيع من إصدار أوامر البقاء في المنازل في ولاية نيويورك الأميركية، منتصف مارس الماضي.

وتشرح، هوغان، ما يحدث بالضبط للشخص الذي يمر بهذه الحالة، وتشير إلى ما يسمى تساقط الشعر الكربي (Telogen effluvium) وهي حالة تساقط الكثير من الشعر بمعدل أكبر من الطبيعي، وعادة ما تبدأ بعد حوالي ثلاثة إلى ستة أشهر من حدوث الأزمة الطارئة التي تسبب ذلك، وبالنسبة لمعظم المرضى، تنتهي المشكلة في غضون أربعة إلى ستة أشهر.

وكشفت دراسة استقصائية أجرتها مؤسسة المجموعة، ديانا بيرنت، أن أكثر من ثلث المشاركين، البالغ عددهم 1700 شخص، قالوا إنهم أصيبوا بتساقط الشعر بعد تعرضهم لفيروس كورونا.

فيتامينات لعلاج تساقط الشعر

هناك فيتامينات تعمل على إنبات الشعر وعلاجه من التساقط  بشكل فعّال، إذا كنت من متعافي مرض كورونا يمكنك البدء في تناولها لكن بعد استشارة الطبيب الخاص وهي كالتالي:

  • حبوب فيتامين B12: تعمل هذه الحبوب على مساعدة الجسم على امتصاص الحديد الضروري لنمو الشعر ومنع تساقطه، حيث يمد هذا الفيتامين بصيلات الشعر بالغذاء اللازم لها لتقوية الشعر ونموه.
  • حبوب فيتامين A: تعمل هذه الحبوب على مساعدة فروة الرأس على إنتاج المادة الدهنية التي تُسمى بـ"الزهم" وبالتي تساعد على ترطيب الشعر بشكل يدعم نموه.
  • حبوب البيوتين: تعمل هذه الحبوب على مساعدة الجيم في تكوين خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين والغذاء اللازم لبصيلات الشعر، وبالتالي تُعزز من عملية نموه من جديد.
  • حبوب فيتامين C: تعمل هذه الحبوب على إنتاج الكولاجين في الجسم الذي يمنحكِ شعراً صحياً ولامعاً، فضلاً عن احتوائها على مضادات أكسدة تُحارب الجذور الحرة في فروة الرأس، لتمنع جميع الأمراض الجلدية التي تحول دون إنبات الشعر.
  • حبوب فيتامين D: هذا الفيتامين هو المسؤول عن تنظيم إفراز الجسم للأنزيمات المرتبطة بنمو الشعر في فروة الرأس.
  • حبوب الحديد: يعمل الحديد على إنتاج الكولاجين في الجسم، وبالتالي تدعيم قوة البصيلات في فروة الرأس لتحمل الشعر بقوة وثبات بشكل يحول دون تساقط الشعر.
  • حبوب الزنك: يحتوي الزنك على مضادات أكسدة، تعمل على تقوية بصيلات الشعر وتمنع تساقطه، كما أن نقص معدلات الزنك في جسم الإنسان يعمل على زيادة نقص هرمونات الغدة الدرقية أحد أهم أسباب تساقط الشعر.
  • حبوب البروتين: يعمل البروتين على إنبات الشعر وتكثيفه، وبناء طبقة خارجية له بشكل يُعطيه مظهراً حيوياً ولامعاً.

علاج تساقط الشعر بالزيوت الطبيعية

زيت الثوم لعلاج تساقط الشعر

يُعد زيت الثوم من أكثر المواد الطبيعية التي تستطيع تحفيز البصيلات لينمو الشعر فيها من جديد، كما أنه مادة معقمة لفروة الرأس تقضي على جميع الالتهابات وتوفر بيئة مناسبة لإنبات الشعر من جديد.

المكونات:

  • فصين من الثوم.
  • زيت عطري.

الطريقة:

  • أحضري فصين من الثوم، وقطعيهما قطع كبيرة.
  • افركي قطع الثوم في المناطق المراد إنبات الشعر فيها في فروة رأسك لخمس دقائق.
  • وقد تشعرين ببعض الوخز أو الحرارة وهو أمر طبيعي.
  • اتركيه على شعرك لمدة تتراوح من نصف ساعة إلى ساعة كاملة.
  • ومن ثم اشطفي شعركِ بالماء الدافئ وضعي بعدها الزيت العطري.
  • كرري هذه الوصفة مرتين في الأسبوع لأفضل النتائج.

زيت الخروع لعلاج تساقط الشعر

يعتبر زيت الخروع من أفضل الحلول الطبيعية المستخدمة في علاج الشعر الخفيف والمتساقط، كما أن وصفة الليمون والماء هي الأخرى أثبتت قدرتها على حماية الشعر من التساقط الشديد.

المكونات:

  • 5 ملاعق من زيت الخروع.
  • حمام بخار ساخن.

الطريقة:

  • قومي بتدفئة كمية مناسبة لشعركِ من زيت الخروع المركز عبر حمام البخار.
  • دلكي فروة رأسكِ يومياً أو يوماً بعد يوم بالزيت بعد تدفئته بواسطة أطراف أصابعكِ بلطف.
  • اتركي الزيت على فروة رأسكِ مدة ليلة كاملة، علماً بأنه لا يشترط غسل الشعر في الصباح الباكر.
  • استمري بتطبيق هذه الوصفة مدة 3 أشهر وستحصلين على نتائج ملحوظة ومذهلة على شعركِ.

زيت الصبار لعلاج تساقط الشعر

منذ فترة طويلة يستخدم الصبار لعلاج تساقط الشعر، كما أنه يهدئ فروة الرأس ويرطب الشعر. ويمكن أن يقلل من قشرة الرأس ويفتح بصيلات الشعر التي قد تسدها الزيوت الزائدة.

المكونات:

  • 3 ملاعق من هلام الصبار الخام.
  • ملعقتين من زيت الصبار.
  • ملعقة عسل.

الطريقة:

  • كما يمكنك تطبيق جل الصبار النقي على فروة رأسك وشعرك عدة مرات في الأسبوع.
  • ويمكنك أيضاً استخدام الشامبو والبلسم الذي يحتوي على الصبار.

زيت جوز الهند لعلاج تساقط الشعر

إن زيت جوز الهند يحتوي على الأحماض الدهنية التي تخترق جذور الشعر وتقلل من فقدان البروتين من الشعر، يمكن أن تستخدمي زيت جوز الهند قبل أو بعد غسل شعرك حسب نوع شعرك، فإذا كان شعرك يميل إلى أن يكون دهنياً يمكنك إجراء علاج يترك على الشعر طوال الليل أو لبضع ساعات قبل غسله.

المكونات:

  • 5 ملاعق من زيت جوز الهند.
  • ملعقة من العسل.

الطريقة:

  • ضعي زيت جوز الهند على رأسك.
  • ودلكي فروة رأسك وكل شعرك إذا كان شعرك جافًا.
  • ويمكنك أيضًا استخدامه كعلاج يترك على الشعر لفترة أطول.