فوائد واستخدامات زيت الورد للجسم والبشرة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 13 أكتوبر 2021
فوائد واستخدامات زيت الورد للجسم والبشرة
مقالات ذات صلة
فوائد زيت الورد للبشرة
استخدامات زيت الورد للشعر والبشرة
فوائد واستخدامات زيت المشمش للبشرة

يعتبر زيت الورد من أجمل الزيوت العطرية في العالم، فهو يحتوي على العديد من الفوائد التي تجعله أحد أفضل المصادر للعناية بجمال البشرة.

لذلك في موضوعنا اليوم سنلقي الأضواء على فوائد واستخدامات زيت الورد للجسم والبشرة، واستخدامات زيت الورد للوجه ولتفتيح وترطيب مناطق الجسم الداكنة.

ما هو زيت الورد؟

زيت الورد هو أحد الزيوت العطرية الأساسية المستخدمة في العناية بالبشرة، ويستخلص زيت الورد من بتلات الورود العطرية، حيث يتم تقطيره بالبخار، يتطلب الأمر حوالي 2 طن من بتلات الورد لإنتاج 1 كجم فقط من زيت الورد، مما يجعله ثمين للغاية وأغلى زيت في السوق.

ويعد زيت الورد من أكثر الزيوت الأساسية شيوعًا للعناية بالبشرة والشعر، فهو يوفر فوائد مذهلة لمكافحة الشيخوخة وحب الشباب للبشرة، بالإضافة إلى تغذية البشرة الطبيعية وتوازن الهرمونات، سوف نستكشف فوائده ونتعلم كيفية استخدامه بأمان في النقاط التالية.

فوائد زيت الورد للبشرة والجسم

يحتوي زيت الورد على العديد من الفوائد للجسم والبشرة، وهي كالآتي:

خصائص زيت الورد المضادة للبكتيريا

يعتبر زيت الورد النقي مادة مضادة للبكتيريا، هذا هو أحد أسباب فعاليته في البشرة المعرضة لحب الشباب.

 فهو قادر على تغذية البشرة وتطهيرها، كما أنه فعال جدًا لدرجة أنه يستخدم أيضًا في علاج الندبات وعيوب الجلد الأخرى.

زيت الورد مضاد للجراثيم وقابض بشكل طبيعي، مما يجعله خيارًا ممتازًا لمن يبحثون عن تنظيف المسام وتقليل انتشار البثور.

زيت الورد يغذي البشرة

يحتوي زيت الورد الطبيعي النقي على أكثر من 50 مركبًا مفيدًا للبشرة، تعمل هذه المركبات على تغذية البشرة وترطيبها مما يمنحها مظهر شبابي كبشرة الأطفال.

من المستحيل إنشاء هذه الجزيئات التي تحدث بشكل طبيعي في المختبر، وبالتالي، فإن زيت الورد الاصطناعي ليس له أي فوائد على الإطلاق للبشرة (فهو يشبه رائحة الورود فقط).

بالإضافة إلى ذلك، فإن زيت الورد النقي (المقطر بالبخار من بتلات الورد) هو أكثر ثراءً في هذه العناصر الغذائية مثل زيت بذور الورد (المنتج من براعم الورد من أي شجيرات الورد).

زيت الورد يحارب التجاعيد

يعد زيت الورد في قائمة أفضل الزيوت العطرية لمكافحة الشيخوخة.

تم استخدام زيت الورد النقي لعدة قرون لخصائصه التجميلية، ومن أهم خصائصه أنه يساعد البشرة على البقاء شابة لفترة أطول.

بفضل المزيج الفريد من مضادات الأكسدة، يساعد زيت الورد النقي على تقليل علامات الشيخوخة ويبطئ ضرر الجذور الحرة.

(تسبب الجذور الحرة أضرارًا داخلية لأنسجة الجلد، مما يؤدي إلى ظهور التجاعيد والخطوط والجفاف).

يحتوي زيت الورد على تركيبة طبيعية تمكن البشرة من تحفيز إنتاج الكولاجين. وبالتالي يتم تنعيم التجاعيد، ويصبح الجلد أكثر نضارة وشبابًا.

زيت الورد يرطب البشرة الجافة

الصفات الطبيعية لزيت الورد تجعله مفيدًا بشكل خاص للبشرة الجافة والناضجة والحساسة.

فهو يعزز توهج البشرة الطبيعي وإشراقها، ويساعد في علاج الندبات والشعيرات الدموية السطحية وكذلك الأكزيما الوردية.

علاوة على ذلك، يعمل زيت الورد على ترطيب البشرة وتنقيتها عن طريق إزالة السموم من طبقاتها الخارجية.

يتم امتصاص هذا الزيت العطري بسهولة، ويرجع الفضل في ذلك جزئيًا إلى الأحماض الدهنية الأساسية وفيتامين E، وكلاهما يقوي حواجز خلايا الجلد للمساعدة في امتصاص الرطوبة والاحتفاظ بها.

زيت الورد يعزز صحة البشرة ويعمل على تبييضها

من أهم خصائص زيت الورد أنه يزيد من نفاذية البشرة، مما يعني أنه عند إضافة زيت الورد إلى منتجات العناية بالبشرة، فإنه يفتح بشرتك لامتصاص المزيد من العناصر الغذائية.

يتغلغل زيت الورد النقي بشكل أعمق من أي كريم آخر، هذه المادة السحرية تصنع المعجزات من أجل جودة البشرة.

يلاحظ الأشخاص الذين يستخدمون زيت الورد لعلاج بشرتهم أنها تدريجياً ستصبح أكثر نعومة وإشراقًا وبدرجة أفتح، أحد أسباب ذلك هو أن زيت الورد يعزز الدورة الدموية في الجلد.

زيت الورد للجسم بعد الاستحمام

يمكن استخدام زيت الورد للجسم مباشرة بعد الاستحمام، تعد تلك الطريقة من الطرق السحرية للحصول على بشرة موحدة ورطبة ومشدودة بدون عيوب، كما أنها تحمي بشرتك من التأكسد السريع الذي يؤدي لظهور التجاعيد المبكرة.

  1. بعد الانتهاء من الاستحمام جففي بشرتك جيدًا بلطف.
  2. مرري قليل من زيت الورد النقي الممزوج بقليل من زيت جوز الهند على جسمك مع التدليك.
  3. ركزي العمل على المناطق الداكنة والمتشققة.
  4. استمري في التدليك حتى يمتصه الجلد.

زيت الورد للتبييض

يحتوي زيت الورد على العديد من المركبات التي تجعله أحد أقوى المصادر الطبيعية لتوحيد لون البشرة التي تعرضت للتصبغات، كما يحتوي على فيتامين ج الذي يعالج البشرة المتضررة من أشعة الشمس.

يمكنك خلط زيت الورد مع منتجات الترطيب الخاصة ببشرتك واستخدامه بشكل يومي، للحصول على بشرة موحدة اللون.

زيت الورد للمنطقة الحساسة

على الرغم من أنه لا يوجد دراسة حول ذلك، إلا أن بعض النساء زعمن أنهن استخدمن زيت الورد لتفتيح المنطقة الحساسة، وباستمرار الاستخدام وجدن نتائج مرضية.

قومي بمسح المنطقة بقطنة بها القليل من زيت الورد، مع التدليك بلطف، والاستمرار عليها باستخدامها مرتين أسبوعيًا على الأقل.

فوائد زيت الورد للإبط

يمكن استخدام زيت الورد أيضًا لتفتيح الإبط الداكن، فهو من المصادر الطبيعية التي تعالج تصبغات منطقة أسفل الذراعين، لاحتوائه على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين أ، وفيتامين ج.

يمكنك مزجه بكريم الترطيب وتدليك منطقة الإبط، أو بتمرير قطنة مبللة بالزيت وتحريكها في حركات دائرية بلطف.

استخدامات زيت الورد

زيت الورد لتفتيح الوجه

المكونات:

  • قطرات من زيت الورد.
  • 2/1 كوب زبادي.
  • عصير ليمونة
  • 2/1 ملعقة شوفان محطون.

طريقة التحضير:

  1. اخلطي المكونات السابقة جيدًا.
  2. وزعي الخليط على وجهك باستخدام فرشاة.
  3. اتركي الوصفة لمدة 20 دقيقة على وجهك.
  4. اشطفي وجهك بالغسول والماء الفاتر.

زيت الورد لترطيب وتنعيم البشرة والجسم

المكونات:

  • 2 ملعقة زيت جوز الهند أو زيت اللوز.
  • قطرات من زيت الورد النقي.

طريقة التحضير:

  1. امزجي الزيوت في وعاء.
  2. دلكي بها بشرتك ووجهك بلطف، وركزي على المناطق المتشققة والداكنة.
  3. استخدمي الزيوت ليلًا، لأن زيت الورد حساس للضوء.

أضرار زيت الورد

على الرغم من فوائد زيت الورد العديد للبشرة، إلا أن هناك محاذير لاستخدامه:

  • تجنبي استخدام الزيوت الأساسية غير المخففة على الجلد.
  • تجنبي دخول زيت الورد في العين.
  • لا تستخدمي الزيت العطري إذا كنتِ في أشهر الحمل، واستشيري طبيبك قبل ذلك.
  • اختبري بشرتك بتدليك بقعة صغيرة من الجلد بزيت الورد، للتأكد من عدم وجود تهيج أو حساسية.

إلى هنا نختم موضوعنا اليوم عن فوائد واستخدامات زيت الورد للجسم والوجه، الآن سيدتي لديكِ مصدر طبيعي لطيف لحل مشاكل بشرتك العديدة، فقط تأكدي من إنه الزيت الأصلي وليس المصنوع في المختبر.