هل البروتين يسبب تساقط الشعر؟

  • تاريخ النشر: الإثنين، 22 نوفمبر 2021
هل البروتين يسبب تساقط الشعر؟
مقالات ذات صلة
هل يسبب البلسم تساقط الشعر؟
هل الرجيم يسبب تساقط الشعر؟
فلوكونازول: هل يسبب تساقط الشعر؟

علاج الشعر أو فرده بالبروتين لا يخلو من الآثار الجانبية، خاصة أن كثيراً من النساء تشكو من تساقط شعرهن بعد عمل بروتين الشعر، في المقال التالي  نوضح علاقة بروتين الشعر بالتساقط.

البروتين وتساقط الشعر

يعاني الأشخاص الذين خضعوا للعلاج بالبروتين من آثار جانبية مختلفة. تحدث الآثار الجانبية بسبب البروتين وكذلك المواد الكيميائية الأخرى المستخدمة في علاج البروتين. فيما يلي الآثار الجانبية للعلاج بالبروتين:

تساقط الشعر

يحتوي محلول البروتين على العديد من المواد الكيميائية القاسية. تضعف هذه المواد الكيميائية جذور الشعر وتجعله رقيقاً. الكيماويات القاسية وارتفاع درجة الحرارة هما السببان الرئيسيان وراء تساقط الشعر.

تلف الشعر

يشمل علاج البروتين علاج الشعر بدرجة حرارة عالية. هذا يؤدي إلى إتلاف نسيج الشعر. علاوة على ذلك، بعد عدة غسلات، يبدو الشعر باهتاً وجافاً. شعر كثير من الناس أن الضرر في الشعر يكون أكثر شدة كما كان قبل العلاج. تعتمد شدة الضرر على عوامل مختلفة تشمل أيضاً خبرة أخصائي الشعر.

التهاب فروة الرأس

تسبب المواد الكيميائية تفاعلات تحسسية معتدلة إلى شديدة. الجلد الجاف والتهاب الجلد والحكة والأكزيما هي أكثر تفاعلات الحساسية شيوعاً بسبب العلاج بالبروتين. يجب عليك إبلاغ الاختصاصي الخاص بك مسبقاً إذا كنتِ تعاني من حساسية تجاه مادة كيميائية معينة. أيضاً، إذا كان لديك أي قلق من قراءة ردود الفعل التحسسية، فاستشيري طبيب الأمراض الجلدية.

سرطان

من المعروف أن المواد الكيميائية المستخدمة مع البروتين تسبب السرطان. أحد العوامل المسببة للسرطان الأولية المستخدمة في معالجة البروتين بالفورمالديهايد والذي يستخدم أثناء استقامة الشعر. أثناء المعالجة بالبروتين، تتولد أبخرة الفورمالديهايد مسببة تهيج الحلق والعين.

فوائد بروتين الشعر

يُعرف بروتين الشعر بالكيراتين، وهو نوع من البروتين الأساسي لنمو الشعر والمسؤول عن صنعه، لذا فمن الضروري تناول كمية كافية من البروتين في النظام الغذائي، إذ أن نقصه سيسبب تساقط الشعر وضعفه فيصبح هشً وباهتًا، وبالتالي يسبب تلف الشعر، كما أن بروتين الشعر يؤثر على طبيعة نسيج الشعر إما أن يكون مجعدًا أو مستقيمًا.

أما عن علاج البروتين للشعر فهو طريقة إضافة البروتين إلى الشعر التالف بأسلوب معين وبخطوات طويلة ومعقدة حيث يتم تعويض نقص البروتينات خارجياً مما يمنحكِ شعراً لامعاً وقوياً إلا أن هذه النتيجة لا تكون دائمة وأبدية، من ضمن فوائده:

  •  تنعيم الشعر: يغذي العلاج بالبروتين الشعر وينعمه، وذلك من خلال إزالته للخلايا الميتة في فروة الرأس، بالإضافة لتزويد الشعر بالبروتين الخارجي.
  •  يقوي الشعر: يعمل بروتين الشعر على إيصال البروتين إلى بصيلات الشعر مما يدعم الشعرة ويقويها.
  •  ترطيب الشعر: بعد إزالة الخلايا الميتة في فروة الرأس وعلاجها بالبروتين فإنه يعد مرطبًا فعالًا للشعر.
  •  زيادة كثافة الشعر: يساعد البروتين على زيادة سمك الشعر وينميه، وبالتالي يزداد حجمًا وكثافة.

حبوب لعلاج تساقط الشعر

هناك فيتامينات تعمل على تقوية إنبات الشعر وعلاجه من التساقط والتلف الناتج عن البروتين، يمكنك البدء في تناولها بعد استشارة الطبيب، ومدى تأثيرها عليكِ وهي كالتالي:

  • حبوب فيتامين B12: تعمل هذه الحبوب على مساعدة الجسم على امتصاص الحديد الضروري لنمو الشعر ومنع تساقطه، حيث يمد هذا الفيتامين بصيلات الشعر بالغذاء اللازم لها لتقوية الشعر ونموه.
  • حبوب فيتامين A: تعمل هذه الحبوب على مساعدة فروة الرأس على إنتاج المادة الدهنية التي تُسمى بـ"الزهم" وبالتي تساعد على ترطيب الشعر بشكل يدعم نموه.
  • حبوب البيوتين: تعمل هذه الحبوب على مساعدة الجيم في تكوين خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين والغذاء اللازم لبصيلات الشعر، وبالتالي تُعزز من عملية نموه من جديد.
  • حبوب فيتامين C: تعمل هذه الحبوب على إنتاج الكولاجين في الجسم الذي يمنحكِ شعراً صحياً ولامعاً، فضلاً عن احتوائها على مضادات أكسدة تُحارب الجذور الحرة في فروة الرأس، لتمنع جميع الأمراض الجلدية التي تحول دون إنبات الشعر.
  • حبوب فيتامين D: هذا الفيتامين هو المسؤول عن تنظيم إفراز الجسم للأنزيمات المرتبطة بنمو الشعر في فروة الرأس.
  • حبوب الحديد: يعمل الحديد على إنتاج الكولاجين في الجسم، وبالتالي تدعيم قوة البصيلات في فروة الرأس لتحمل الشعر بقوة وثبات بشكل يحول دون تساقط الشعر.
  • حبوب الزنك: يحتوي الزنك على مضادات أكسدة، تعمل على تقوية بصيلات الشعر وتمنع تساقطه، كما أن نقص معدلات الزنك في جسم الإنسان يعمل على زيادة نقص هرمونات الغدة الدرقية أحد أهم أسباب تساقط الشعر.
  • حبوب البروتين: يعمل البروتين على إنبات الشعر وتكثيفه، وبناء طبقة خارجية له بشكل يُعطيه مظهراً حيوياً ولامعاً.

نصائح لعلاج تساقط الشعر

حافظي على نظافة فروة الرأس وجفافها حتى لا تصبح بيئة مناسبة لسقوط الشعر.

قومي بتدليك فروة الرأس بالزيت الفاتر مرة في الأسبوع، مما يدفع إلى نمو جذور الشعر ويغذي الشعر حتى أطرافه.

اختاري القناع الأنسب لطبيعة شعرك، واحرصي على وضعه مرة أسبوعياً للحفاظ على لمعان الشعر.

اتبعي نظاماً غذائياً غنياً بالبروتينات لأنها تحسّن من طبيعة الشعر وتساعده على مقاومة العوامل الجوية التي تضر به.

حاولي ربط شعركِ في صورة ذيل حصان أو غطّيه جزئياً إذا كان طويلاً جداً.

استخدمي مرطباً للشعر بعد كل غسلة، واحرصي على استخدام الكمية المناسبة، لأن الإكثار من المرطب يترك الشعر إما دهنياً أو ملتصقاً ببعضه.

مشّطي الشعر فقط باستخدام الفرشاة الواسعة أو المشط واسع الأسنان.

قصّي شعرك إذا كان ضعيفاً، من الأفضل قصه في الخريف مع الاعتناء به أيضاً.

لا تستخدمي أي نوع من أنواع الجل أو الكريم أو الاسبراي الخاصة بالتصفيف في هذا الموسم على الأخص، فهذه المستحضرات تحتوي على مواد صمغية وملمعة تلتصق بفروة الرأس، وهو ما نسعى إلى منعه للتخلص من القشرة والتساقط.

لا تحاولي تغيير طبيعة شعرك من خلال فرده أو تجعيده أو تمويجه باستخدام أي مستحضر، فقد يسبب ذلك تلفاً دائماً يصبح من الصعب علاجه. 

لا تلجئي لصبغ الشعر بلون غريب كالفوشيا الزاهي أو البنفسجي أو أي من الألوان التي تحتاج إلى كمية كبيرة من المادة الملونة وتترك شعرك باهتاً في النهاية.

تخلصي من الشامبو المصنوع من المواد الكيماوية، واستبدليه بالشامبو المصنوع من الأعشاب.

لا تختاري تصفيفات معقدة تتطلب شد الشعر أكثر من اللازم أو استخدام مثبتات للحفاظ على الشكل، كما أنه من الصعب الحفاظ عليها في حالات تقلب الجو.

لا تفركي الشعر بقوة لتجفيفه بالمنشفة، فقط استعملي منشفة قطنية مائة بالمائة، واضغطيها على الشعر برفق حتى تمام التجفيف.

لا تستخدمي المجفف الكهربائي بشكل يومي، لكي تقضي على جذور الشعر، واتركي شعركِ يجف طبيعياً.

حاولي عدم التعرض للتوتر قدر الإمكان، فالصحة النفسية تنعكس على الجسد والشعر بشكل واضح.