7 بدائل غير جراحية للبوتوكس

  • تاريخ النشر: الإثنين، 22 نوفمبر 2021
7 بدائل غير جراحية للبوتوكس
مقالات ذات صلة
ما هو بوتوكس الشعر؟
الفرق بين بوتوكس وفيلر الشعر
بدائل الشامبو لغسل الشعر
فهرس الصفحة

بدائل البوتوكس

أصبح البوتوكس الحل السحري لإعادة عقارب الساعة إلى الوراء ووقف تقدم البشرة في العمر وإعادة الشباب مُجدداً إلى البشرة.

البوتوكس وصفة طبية مصنوعة من مادة سامة يتم حقنها بواسطة الطبيب في عضلات وجه معينة لشلها جزئياً من خلال إرخاء تلك العضلات مما يؤدي في النهاية إلى تليين التجاعيد في المنطقة أو اختفائها ومن أشهر مناطق الحقن هي الجبهة وحول العينين.

يستغرق الحصول على البوتوكس بضع دقائق فقط ولن تحتاجين إلى تخدير كامل حيث يستخدم الطبيب إبرة صغيرة لحقن البوتوكس في عضلات معينة وتستمر آثار البوتوكس من 3 إلى 6 أشهر. مع عودة عمل العضلات ببطء تبدأ الخطوط والتجاعيد في الظهور مرة أخرى وتحتاج إلى العلاج مجدداً لكن غالباً ما تظهر الخطوط والتجاعيد أقل حدة بمرور الوقت بسبب تقلص العضلات[1]و[2].

بدائل البوتوكوس

هناك العديد من البدائل الغير جراحية للبوتوكس أقل توغلاً وأكثر طبيعية ومنها:

فروتوكس

بدلاً من حقن التجاعيد تقوم تقنية الفروتوكس على تجميدها حيث يتضمن إجراء تجميد الوجه الاحترافي Frotox استخدام النيتروجين السائل لصدمة الأعصاب التي تتحكم في تقلصات العضلات في الوجه وفي النهاية إرخاء تلك العضلات وإزالة التجاعيدو قد تستمر لبضعة أشهر.

الريتينويد

الريتينول  أو الريتين-أ  أو ديفرين تنحدر جميعها من عائلة الريتينويد لمشتقات فيتامين أ. حيث تعمل الرتينويدات على تقوية البشرة وشدها مع تنعيم الخطوط الدقيقة والتجاعيد ويعد الريتينول هو أحد أكثر الرتينويدات شيوعاً التي لا تستلزم وصفة طبية والذي يستغرق وقتاً أطول قليلاً لإظهار النتائج  لكنه يعمل بنفس الفعالية ويسبب تهيجاً أقل أيضاً وتعد الرتينويدات المكون الوحيد المثبت علمياً تأثيره على التجاعيد وشد البشرة.

تدليك الوجه

تدليك الوجه وسيلة غير كيميائية تماماً حيث تدعم الأبحاث أن تدليك عضلات الوجه هو بديل واعد للعلاجات الأكثر شيوعاً لمكافحة الشيخوخة حيث يحفز الدورة الدموية والجهاز الليمفاوي لتعزيز المناعة أيضاً ومع مرور الوقت يحفز عضلات الوجه مما يمنحكِ بشرة ممتلئة ومشدودة وناعمة ومرنة. يُمكنكِ تدليك وجهكِ بانتظام في المنزل أو الخضوع لجلسات تدليك احترافية.  

الوخز بالإبر الدقيقة Microneedling

بالرغم من أنها إبر صغيرة جداً فهي بالكاد تعد علاجاً تدخلياً قاسياً حيث تتضمن الوخزات الدقيقة ثقب الجلد بوخزات صغيرة جداً باستخدام أداة تسمى ديرمارولر والتي تتكون من إبر يتراوح قطرها بين 0.5 و 2.5 ملم حيث تعمل على زيادة نسبة الكولاجين والإيلاستين بعد سلسلة جلسات ميكرونيدلينغ.

التقشير الكيميائي

تعمل المقشرات الكيميائية مثل أحماض ألفا هيدروكسي بشكل جيد لإبعاد التجاعيد ويمكنكِ الحصول عليها بسهولة في الكريمات والأمصال الليلية لكن للحصول على نتائج أكثر تاثيراً من الأفضل تجربة التقشير الكيميائي الاحترافيلدى الطبيب  والذي يستخدم نفس أحماض ألفا هيدروكسي ولكن بتركيزات فائقة الطبية حيث يعمل الطبيب على تعديل القوة واستهداف مجالات معينة من التطبيق للحصول على تجربة تقشير مكثفة  تستهدف الخطوط الدقيقة والتجاعيد بالإضافة إلى أن التقشير الكيميائي للوجه يعمل على تقليل البقع الداكنة والتصبغات.

الوخز بالإبر أحد أقدم التقنيات الطبية الشائعة في الطب الصيني التقليدي ويشتهر بعدة فوائد علاجية متنوعة وقد أصبح مؤخراً حلاً فعالاً لمكافحة الشيخوخة حيث يساعد في تحسين المرونة وترطيب الجلد.

التقشير بالليزر

مثل التقشير الكيميائي يعتبر التقشير بالليزر علاجاً داخل العيادة يعمل عن طريق التقشير العميق وإزالة الطبقات الخارجية من الجلد وإطلاق آلية شفاء الجلد للحصول على بشرة متجددة.

 بالنسبة لمعظم خيارات التقشير بالليزرسواء الكربوني أو غير ذلك سيحدث الكثير من الاحمرار والتقشير مما يتطلب فترة نقاهة تصل إلى 7 أو 10 أيام ومع ذلك فنتائجه عالية الكفاءة وطويلة الأمد نسبياً خاصة عند معالجة الخطوط الدقيقة.

العلاج بالإبر الصينية

أفضل حل لشيخوخة الجلد هو نظام شامل يتضمن الاستخدام المنزلي المنتظم لمضادات الأكسدة والمقشرات والريتينويدات جنباً إلى جنب مع الإجراءات التميلية  مثل الوخز الدقيق أو التقشير الكيميائي أو التقشير بالليزر للحفاظ على بشرة نضرة.