علاج تساقط الشعر

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 16 مارس 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 24 مارس 2021
علاج تساقط الشعر
مقالات ذات صلة
وصفات طبيعية للعناية بالشعر في فصل الربيع
خلطات ماء الأرز للشعر
طريقة وضع الزيت على الشعر

علاج تساقط الشعر من أكثر المشكلات المؤرقة لأغلب الفتيات والسيدات، خاصة أن تساقط الشعر يلازم مراحل عمرية عديدة لهن، مثل وقت الحمل والولادة؛ ولعلاج تساقط الشعر عليكِ معرفة أسباب تساقط الشعر، لكي تتوصلي للعلاج الأمثل والفعّال لمشكلة تساقط الشعر، مع المواظبة على الماسكات والزيوت الطبيعية لعلاج تساقط الشعر وإنباته من جديد.

أسباب تساقط الشعر

  • العوامل الوراثية: عندما نتحدث عن تساقط الشعر الوراثي، فعادةً ما يتبادل إلى أذهاننا نمط الصلع الذكوري، إلا أن الناس من جميع الأجناس هم عرضة لتساقط الشعر الوراثي، وعلى الرغم من أنه ليس بالإمكان منع هذا النوع من تساقط الشعر بشكلٍ تام، إلا أن هناك بعض أنواع العلاج المتاحة دون الحاجة لوصفة طبية؛ مثل المينوكسيديل أو الفيناسترايد، حيث يمكن أن تعمل هذه الأدوية على إبطاء تساقط الشعر وإبقائه على فروة الرأس لفترةٍ أطول، علماً بأنه كلما بدأ علاج تساقط الشعر الوراثي مبكرًا كان ذلك أفضل من حيث النتائج.
  • الولادة: وهي من أبرز أسباب تساقط الشعر عند النساء، حيث يدخل الشعر في وضع النمو السريع أثناء الحمل؛ نتيجةً لحدوث تغيرات في هرمون الإستروجين الذي يُحفز نمو الشعر ويُبقي الشعر لفتراتٍ طويلة، وبالتالي فإن التساقط الطبيعي للشعر لا يحدث أثناء الحمل، إلا أنه وبمجرد عودة مستويات هرمون الإستروجين لطبيعتها بعد الولادة، يُكمل الشعر دورات نموّه الطبيعية، وبالتالي يتساقط الشعر بعد الولادة.
  • التغييرات في تحديد النسل: يمكن أن ينتج تساقط الشعر لدى النساء بسبب التوقف عن تحديد النسل الهرموني أو البدء بتناول مانع حمل هرموني أو تغيير نوع مانع الحمل الهرموني المعتاد، ويُعتبر تساقط الشعر الناتج عن تحديد النسل هرمونياً أحد أشكال تساقط الشعر الكربي، وبالتالي فإنه عادةً ما يكون "مؤقتاً".
  • نقص التغذية: إن تكوين الشعر الصحي والحفاظ عليه مشروط بالحصول على التغذية الأساسية، لا سيما عناصر الحديد والزنك وفيتامين (B3) (النياسين) والبروتين.
  • الأدوية: يمكن أن تتسبب بعض الأدوية بتساقط الشعر المزمن، خاصةً تلك المستخدمة في ضبط ارتفاع ضغط الدم وعلاج السرطان والتهاب المفاصل والاكتئاب.
  • قشرة الرأس أو صدفية فروة الرأس: يتسبب التهاب فروة الرأس وإثارته للحكة بخدش فروة الرأس، الأمر الذي قد يؤدي إلى تساقط الشعر أكثر من المعتاد، وفيما يتعلق بقشرة الرأس، فهي من أشهر أسباب تساقط الشعر، ومع ذلك، يمكن علاجها بسهولة، باستخدام المنتجات التي تُصرف دون وصفة طبية؛ كالشامبو الذي يحتوي على بيريثيون الزنك، وغير ذلك من المنتجات الخاصة.
  • الضغط النفسي أو الجسدي الشديد: الظروف النفسية السيئة تُؤثر سلباً على صحة الشعر، خاصةً تلك التي تُحدث تغييراً جذرياً في منحى الحياة؛ كالوفاة، أو الطلاق، أو خسارة مصدر الدخل، وما إلى ذلك، وحينها، يُوجه الجسم موارده نحو تخطي هذا الظرف والنجاح بها، ما يؤدي إلى التوقف "المؤقت" في نمو بعض أجزاء الشعر، وتساقط أجزاء أخرى، إلى جانب استمرار بعض أجزاء الشعر بالنمو، ولكن مع تحسن الحالة النفسية يبدأ الشعر الذي توقف عن النمو بالظهور مجدداً، حيث إن هذا النوع من تساقط الشعر يكون "مؤقتاً"، علماً بأن هذه التأثيرات قد تحدث أيضاً في حالة الإجهاد أو الصدمة البدنية؛ مثل إجراء عملية جراحية كبيرة، أو فقدان كيلوغرامات كثيرة من الوزن بسرعةٍ فائقة.
  • أمراض المناعة الذاتية: وهي التي تسُوق الجسم إلى التعرف على بصيلات الشعر على أنها أجسام غريبة ينبغي أن يُهاجمها، وبالتالي يتساقط الشعر، وهو ما يمكن أن يحدث لدى بعض الحالات المرضية مثل الثعلبة، التي يُهاجم الجهاز المناعي فيها بصيلات الشعر.
  • تصفيف الشعر بشكل مشدود للغاية: حيث إن شد الشعر يمكن أن يتسبب بالترقق التدريجي لخط الشعر، خاصةً عند الاستمرار بشدّه لفتراتٍ طويلة، كما يمكن أن يتسبب بالضرر لبصيلات الشعر بشكلٍ لا يمكن إصلاحه.
  • كثرة تصفيف الشعر بالحرارة: يمكن أن يؤدي استخدام أدوات تصفيف الشعر الساخنة والتبييض المفرط إلى تساقط الشعر، وغالباً ما يتمثل العلاج في هذه الحالة بتجنب المُسبب لتساقط الشعر، بما في ذلك أدوات التصفيف الساخنة، والمواد الكيميائية القاسية، إضافةً إلى فرشاة الشعر الخشنة.
  • الإفراط في معالجة الشعر: إن الوسائل المستخدمة في تمليس الشعر أو إضفاء التموجات عليه يمكن أن تتسبب بالتلف الدائم لبصيلات الشعر، وبالتالي التساقط الدائم أيضاً، مع توقف بصيلات الشعر المتضررة عن النمو مرةً أخرى.

أعراض تساقط الشعر

  • تتعدد أعراض تساقط الشعر بحسب الأسباب المؤدية لحدوث هذه المشكلة، وقد تصاب فروة الرأس بتساقط شديد للشعر بشكل تدريجي أو فجأة كما من الممكن أن يصاحب هذه المشكلة تساقط في شعر الجسم، ومن ضمن أعراض تساقط الشعر:
  • ظهور بقع غير مكتملة أو دائرية بحيث يفقد البعض الشعر على فروة الرأس بشكل دائري أو غير مكتمل في الحواجب واللحية كما من الممكن الشعور بحكة أو ألم في المنطقة التي يتساقط فيها الشعر.
  • ترقق الشعيرات بأعلى الرأس بشكل تدريجي إذ تعتبر هذه المشكلة الأكثر شيوعاً عند كبار السن، فالنساء يتعرضنّ لوجود فراغات ملحوظة بين مسافات الشعر أما الرجال فقد يبدأ الشعر بالتساقط على الجبهة.
  • التعرض لصدمة نفسية أو عاطفية تؤدي لارتخاء الشعر وتساقطه عندما يتم تسريحه أو غسله حتى وإن تم التعامل معه برفق ويعتبر تساقط مفاجئ وهو من المشاكل المؤقتة.
  • الإصابة ببعض المشاكل الصحية أو نتيجة العلاجات الطبية مثل العلاج كيميائياً لمرضى السرطان فإنه يسبب لتساقط الشعر في الجسم بأكمله وفقدانه ثم ينمو من جديد.
  • الإصابة بالدودة الحلقية يصاحبها تقصف الشعر واحمرار فروة الرأس وتورمها وانتشار بقع قشريه فيها.

علاج تساقط الشعر بالوصفات الطبيعية

هناك العديد من المكونات الطبيعية التي تُساعد فروة الرأس على الاحتفاظ بالشعر، عن طريق تغذيتها وتقويتها وتطهيرها من الجراثيم، وعادًة تلجأ السيدات إلى هذه خلطات من هذه المكونات الطبيعية لوقاية شعرها من التساقط أو علاجه حتى من هذه المشكلة. ومن بين تلك الوصفات الطبيعية لعلاج تساقط الشعر:

الثوم وزيت الخروع لعلاج تساقط الشعر

المكونات:

  • خمس ملاعق كبيرة من زيت الخروع.
  • ملعقة كبيرة من زيت حبة البركة.
  • خمس فصوص من الثوم المهروس.

طريقة التحضير:

  • اخلطي جميع المكونات مع بعضها البعض واحفظيها في علبة محكمة الإغلاق لمدة يومين قبل الاستخدام.
  • بعد مرور الوقت المُحدد، خذي كمية مناسبة لطول شعرك ووزّعيها على شعرك مع تدليك فروة الرأس لحين الشعور ببعض الحرارة فيها.
  • اتركي الخليط لمدّة ساعتين على شعرك مع ضرورة تغطية الشعر بواسطة منشفة ساخنة.
  • اغسلي شعرك بالماء والشامبو جيدًا، وكرري هذه الخلطة مرتين أسبوعيًا. حتى تحصلي على نتائج مُرضية.

العسل وزيت الزيتون والقرفة لعلاج تساقط الشعر

المكونات:

  • 2 معلقة من العسل.
  • 2 معلقة من زيت الزيتون.
  • 1معلقة من القرفة.

طريقة التحضير:

  • اخلطي المكوّنات جيدًا.
  • ضعي الخليط على فروة رأسك وشعرك.
  • اتركي الخليط لساعة على شعرك مع ضرورة وضع منشفة ساخنة عليه.
  • كرري هذه الطريقة مرّة واحدة أسبوعيًا لتلاحظي الفرق على شعرك.

عصير البصل لعلاج تساقط الشعر

المكونات:

  • عصير البصل الطازج.
  • مقدار من جلّ الصبّار.
  • زيت الزيتون.

طريقة التحضير:

  • اخلطي المكوّنات جيدًا في وعاء.
  • ضعي الخليط على فروة رأسك وشعرك.
  • اتركي الخليط على شعرك لمدة نصف ساعة.
  • اغسلي شعرك جيدًا بالماء والشامبو كالمعتاد.

زيت جوز الهند والميرمية  لعلاج تساقط الشعر

استخدامات زيت جوز الهند لأغراض تجميل الشعر عديدة، وحتى الآن لم يستغني عنه الهنود ليومنا هذا، إذ يتم إعداد خلطة خاصة لوقف تساقط الشعر من زيت جوز الهند مع أعشاب أخرى تجعله أكثر فاعلية.

المكونات:

  • كمية بسيطة من أوراق من الميرمية.
  • 3 ملعقة من زيت جوز الهند.
  • عصير ليمونة.

طريقة التحضير:

  • غلي أوراق الميرمية في كمية كافية من الماء.
  • أضفي زيت جوز الهند للحصول على خلطة.
  • تدليك فروة الرأس بها لدقائق.
  • يمكنك أيضاً خلط عصير الليمون الطازج مع زيت جوز الهند.
  • وتدليك فروة الرأس بالخليط الناتج.

علاج تساقط الشعر بالفيتامينات

بجانب الوصفات الطبيعية هناك مجموعة من حبوب تعمل على إنبات الشعر وعلاج التساقط التي تعمل على إنباته بشكل فعّال وهي كالتالي:

  • حبوب فيتامين B12: تعمل هذه الحبوب على مساعدة الجسم على امتصاص الحديد الضروري لنمو الشعر ومنع تساقطه، حيث يمد هذا الفيتامين بصيلات الشعر بالغذاء اللازم لها لتقوية الشعر ونموه.
  • حبوب فيتامين A: تعمل هذه الحبوب على مساعدة فروة الرأس على إنتاج المادة الدهنية التي تُسمى بـ"الزهم" وبالتي تساعد على ترطيب الشعر بشكل يدعم نموه.
  • حبوب البيوتين: تعمل هذه الحبوب على مساعدة الجيم في تكوين خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين والغذاء اللازم لبصيلات الشعر، وبالتالي تُعزز من عملية نموه من جديد.
  • حبوب فيتامين C: تعمل هذه الحبوب على إنتاج الكولاجين في الجسم الذي يمنحكِ شعراً صحياً ولامعاً، فضلاً عن احتوائها على مضادات أكسدة تُحارب الجذور الحرة في فروة الرأس، لتمنع جميع الأمراض الجلدية التي تحول دون انبات الشعر.
  • حبوب فيتامين D: هذا الفيتامين هو المسؤول عن تنظيم إفراز الجسم للأنزيمات المرتبطة بنمو الشعر في فروة الرأس.
  • حبوب الحديد: يعمل الحديد على إنتاج الكولاجين في الجسم، وبالتالي تدعيم قوة البصيلات في فروة الرأس لتحمل الشعر بقوة وثبات بشكل يحول دون تساقط الشعر.
  • حبوب الزنك: يحتوي الزنك على مضادات أكسدة، تعمل على تقوية بصيلات الشعر وتمنع تساقطه، كما أن نقص معدلات الزنك في جسم الإنسان يعمل على زيادة نقص هرمونات الغدة الدرقية أحد أهم أسباب تساقط الشعر.
  • حبوب البروتين: يعمل البرتين على انبات الشعر وتكثيفه، وبناء طبقة خارجية له بشكل يُعطيه مظهراً حيوياً ولامعاً.

خطوات العناية بالشعر المتساقط

هناك عدة خطوات ستساعدك للعناية بشعرك إن كنتِ تُعانين من مشكلة تساقط الشعر، حتى لا يزداد معدل التساقط في شعرك عليكِ اتباع الخطوات التالي:

  • اغسلي شعرك بانتظام مع مراعاة عدم غسله بشكل مفرط.
  • استخدمي شامبو خالٍ من السيلكون.
  • استخدمي ماء بدرجة حرارة متوسطة أو  باردة لغسل شعرك ،حيث أن الماء الساخن يزيد من تساقط شعرك.
  • اتركي شعرك يجف بشكلٍ طبيعي، وتجنبي استعمال مجفّف الشعر الحراري.
  • تجنبي تسريح شعرك بالتسريحات المشدودة التي تضغط على بصيلاته كربطة ذيل الحصان والكعكة.
  • تجنبي تمشيط شعرك وهو مبلول لأن ذلك سيساعد على تساقطه وتكسره.
  • اكتفي بتمشيط شعرك مرة يوميًا.
  • اتبعي نظام غذائي صحي غني بالألياف والحديد وفيتامينات B.