كيفية تأخير علامات التقدم في العمر

تبدأ أجسامنا في منتصف العشرينات من العمر بالتوقف تدريجياً عن إنتاج الكولاجين مما يؤدي إلى ظهور علامات التقدم والتي يمكن تأخيرها باتباع بعض النصائح

  • تاريخ النشر: الأحد، 19 ديسمبر 2021 آخر تحديث: الثلاثاء، 06 سبتمبر 2022
كيفية تأخير علامات التقدم في العمر
مقالات ذات صلة
نصائح لتأخير علامات التقدم بالسن
7 علامات لتقدم عمر البشرة
7 علامات لتقدم عمر البشرة

تبدأ أجسامنا في منتصف العشرينات من العمر بالتوقف تدريجياً عن إنتاج الكثير من الكولاجين كما كان من قبل مما يؤدي إلى فقدان بشرتنا لمرونتها ووجد الخبراء أن شيخوخة الجلد تبدأ عادة في حوالي سن 25. بينما لا يمكننا إعادة عقارب الساعة إلى الوراء فإن الوقاية المبكرة هي المفتاح، يمكنكِ إبطاء شيخوخة الجلد والحفاظ على صحة بشرتك لفترة أطول.

علامات التقدم في العمر

يوصي الخبراء بدمج منتجات مكافحة الشيخوخة في روتين العناية ببشرتكِ منذ العشرينات والثلاثينيات من العمر. يمكنكِ البدء بالأساسيات مثل منظف لطيف ومرطب وواقي من الشمس. الواقي من الشمس هو أفضل صديق لبشرتكِ ويجب استخدامه مبكراً وبشكل متكرر.

يمكن إضافة سيروم الريتينول وأحماض ألفا هيدروكسي (AHAs) وأحماض بيتا هيدروكسي (BHAs) وحمض الهيالورونيك وأمصال فيتامين سي تدريجياً إلى روتينكِ للمساعدة في إبطاء شيخوخة الجلد وتقليل الشوائب[1].

من المهم أيضاً إجراء تغييرات في نمط الحياة  مثل تجنب التعرض لأشعة الشمس والإقلاع عن التدخين وتناول نظام غذائي متوازن والبقاء رطباً من الداخل والخارج.

عند تجاوز مرحلة القدرة على منع شيخوخة الجلد فيمكنكِ التفكير في علاجات التجديد بالليزر والبوتوكس وإجراءات شد الجلد وتقشيره.

ما الذي يسبب شيخوخة الجلد؟

تلعب الجينات دوراً كبيراً في عملية الشيخوخة. تتأثر درجة شيخوخة الجلد خاصة تلك الناتجة عن التعرض لأشعة الشمس بشكل كبير بنمط الشخص الضوئي (فيتزباتريك) والعرق.

مقياس الجلد فيتزباتريك هو تصنيف علمي يصنف نوع البشرة وفقاً لكمية الصبغة الموجودة بها ورد فعل البشرة تجاه التعرض لأشعة الشمس. ويمكن أن تساعد هذه المعلومات في توقع مدى الضرر الذي يمكن أن يلحق بالبشرة عند التعرض للشمس وفرص الإصابة بسرطان الجلد.

الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة المنحدرين من أصل أوروبي شمالي (أنماط فيتزباتريك الضوئية من الأول إلى الثالث) أكثر عرضة للتشيخ الضوئي (أضرار أشعة الشمس) من الأشخاص الملونين (أنماط فيتزباتريك الضوئية من الرابع إلى السادس والتي تشمل أشخاصاً من أصول أفريقية وأمريكية من أصل أفريقي وآسيوي ولاتيني أو لاتيني) يحدث هذا لأن الميلانين في الجلد يحمي من الشيخوخة التي تسببها الشمس.

تأخير علامات التقدم في العمر

إذا كنتِ في العشرينات أو الثلاثينيات من عمركِ فهذا هو الوقت المناسب للوقاية من علامات الشيخوخة ومن أفضل الأشياء التي يمكنكِ فعلها لبشرتكِ عدم تسميرها وتعرضها للشمس مباشرة وكذلك عدم التدخين.

قد تظل علامات الشيخوخة خفية في الثلاثينيات من العمر لكنه هذا الوقت جيد للبدء في معالجتها وهناك العديد من النصائح التي يقدمها أطباء الجلدية لتأخير علامات التقدم في العمر يجب اتباعها للحصول على بشرة صحية شابة ونضرة.

الكريم الواقي من الشمس كل يوم

يجب أن يكون وضع واقٍ من الشمس جزءاً أساسياً من روتينكِ اليومي مثل غسل أسنانكِ بالفرشاة كل يوم سواء كان الجو مشمساً أو مطراً.

توصي الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية بتطبيق  واقي من الشمس يحتوي على عامل حماية من الشمس لا يقل عن 30 مدون عليه "واسع الطيف" وهذا يعني أنه يحمي من أشعة الشمس فوق البنفسجية الطويلة والمتوسطة. يجب أن يوفر الواقي من الشمس بعض المقاومة للماء كما ينصح الأطباء بتطبيقه كل ساعة إلى ثلاث ساعات اعتماداً على كمية التعرق أو السباحة أو التعرض المباشر للشمس[2].

تجنب التسمير (التان)

تسمير البشرة (التان) التسمير هو أحد أكبر أخطاء الجلد التي ترتكبها النساء الأصغر سناً.إتلاف بشرتكِ بالأشعة فوق البنفسجية سيجعلها تبدو أسوأ حيث أن التعرض المفرط للشمس يتسبب في تلون الجلد وتلف الإيلاستين والكولاجين.

النظارة الشمسية

ارتداء النظارة الشمسية سوف يحمي عينيكِ من أشعة الشمس وكذلك الجلد الرقيق المحيط بها. بالإضافة إلى ذلك لن يؤدي إلى المزيد من التجاعيد حول العين.

تجنب التدخين

التدخين لا يدمر الصحة فحسب بل يتلف الجلد أيضاً حيث يسرع تكسير الكولاجين ويضيق الأوعية الدموية التي تحمل الأكسجين والمواد المغذية إلى بشرتكِ. المدخنون أكثر عرضة للتجاعيد في وقت مبكر. بمرور الوقت تتحول أظافرهم وأطراف أصابعهم إلى اللون الأصفر.

تجنب اتباع نظام غذائي اليويو

تؤدي اضطرابات الأكل مثل فقدان الشهية والشره المرضي إلى إجهاد وإتلاف جسمكِ بالكامل بما في ذلك بشرتكِ وشعركِ وأظافركِ. تمر العديد من النساء في العشرينيات والثلاثينيات من عمرهن أيضاً بفترات من اتباع نظام غذائي "اليويو" دون التعرض لاضطراب في الأكل وهو اكتساب الوزن وفقدانه بشكل متكرر مما يؤدي إلى شد الجلد وجعله مترهلاً.

استخدم الريتينويد أو الريتينول

الرتينويدات هي أدوية للوجه تُصرف بوصفة طبية  مثل Retin-A والتي يمكن أن تساعد في جعل البشرة تبدو أصغر سناً وتقلل من التجاعيد وعلامات التقدم في العمر. الريتينول هو شكل أضعف يُباع بدون وصفة طبية.

النساء اللواتي لا يخططن للحمل يمكنهن البدء في استخدام الرتينويدات في أي عمر حتى في أوائل العشرينات من العمر.

يوصي الأطباء أن تبدأ النساء في استخدام الريتينول (وهو شكل أضعف من الريتينويد يُدعى تريتينوين بدون وصفة طبية) في العشرينات من العمر كإستراتيجية لمكافحة علامات التقدم في العمر.

مضادات الأكسدة والببتيدات

أبسط روتين للعناية بالبشرة هو الغسيل بمنظف لطيف واستخدام مرطب في الليل  مع الريتينويد إذا لزم الأمر واستخدام السيروم الذي يحتوي على الببتيدات ومضادات الأكسدة  مثل مستخلص بذور العنب والريسفيراترول والشاي الأخضر والفيتامينات A و C و E.

وعند استخدام منتجات جلدية تحتوي على مضادات الأكسدة يوصي بوضعها في الصباح قبل استخدام مرطب واق من الشمس. قد يعمل كلا المنتجين جنباً إلى جنب لحماية البشرة من التلف.

علاجات التلف المتطورة

إذا كان لديكِ الكثير من أضرار أشعة الشمس أو ندبات حب الشباب فقد يساعدك التقشير الدقيق أو التقشير الخفيف أو العلاج بالليزر مما يحسن الجلد أكثر من علاجات الوجه.