علاج التجاعيد في سن العشرين

قد يؤدي قضاء وقت طويل في الشمس أو التلوث البيئي أو حتى بعض الأدوية إلى بعض التجاعيد. في المقالة التالية، تعرفي على طرق علاج التجاعيد في سن العشرين

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 09 مارس 2022 آخر تحديث: الجمعة، 13 مايو 2022
علاج التجاعيد في سن العشرين
مقالات ذات صلة
العناية بالبشرة في سن العشرين خطوتكِ الأولى لمحاربة التجاعيد
ما هو علاج تجاعيد الوجه؟
فراكشنال للوجه: لتقشير البشرة وعلاج التجاعيد

عادةً ما يكون عمر العشرينيات مرتبطًا ببدء حياتك المهنية، فإن العوامل التي تتراوح من قضاء وقت طويل في الشمس إلى التلوث البيئي أو حتى بعض الأدوية يمكن أن تسبب بعض التجاعيد.

في المقالة التالية، تعرفي على طرق علاج التجاعيد في سن العشرين، مع معرفة وصفات طبيعية لشد البشرة.

التجاعيد في سن العشرين

إذا كان لديك تجاعيد في العشرينات من العمر، فمن المؤكد أنها ليست بسبب شيخوخة الجلد الطبيعية. قد تتشكل هذه في سن مبكرة بسبب أضرار أشعة الشمس أو الإجراءات الروتينية التي تدمر الجلد مثل التدخين، ولمنع المزيد من التجاعيد أو تعميق الخطوط الدقيقة من الأفضل استخدام كريم الحماية من الشمس يوميًا. [1]

تسبب الشمس والأشعة فوق البنفسجية الضارة حوالي 90٪ من شيخوخة الجلد، ويسمى هذا النوع بالشيخوخة الضوئية ويمكن أن يؤدي إلى تفاقم شيخوخة الجلد المبكرة.

أسباب التجاعيد في سن العشرين

التعرض للشمس بدون كريم واقي

الجلد هو أكبر عضو في الجسم ويتأثر بشدة بالعوامل الموجودة في البيئة، ويعتبر التعرض للشمس أحد أكبر أسباب ظهور التجاعيد. [1] [2]

يتسبب ضوء الأشعة فوق البنفسجية في حدوث التهاب وتغيرات في المناعة وتغيرات جسدية وغير ذلك. تجعد الجلد هو أحد أكثر علامات الشيخوخة وضوحًا، ويمكن أن يتسبب التعرض لأشعة الشمس في ظهور التجاعيد بمرور الوقت. قد يمثل التعرض للأشعة فوق البنفسجية ما يصل إلى 80 في المائة من علامات الشيخوخة الظاهرة في الجلد، بما في ذلك الجلد الجاف والتجاعيد.

تشير الأبحاث إلى أن التعرض للأشعة فوق البنفسجية قد يقلل من الخصائص المرنة للجلد، مما يتسبب في ظهور الترهل والتجاعيد.

يعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية عاملاً تراكميًا سيعطي بشرتك مظهر الشيخوخة بمرور الوقت، لذلك يجب استخدام كريم الحماية من الشمس.

التدخين والكحول

يميل المدخنون إلى تجربة التجاعيد المبكرة وغالبًا ما تظهر بشرتهم أكبر سناً بشكل كبير من جلد الأشخاص في نفس العمر الذين لا يدخنون.، حيث تتسبب المواد الكيميائية الضارة الموجودة في التبغ في إتلاف الجلد بعدة طرق، مما يؤثر على المرونة والملمس واللون للبشرة.

بالإضافة إلى ذلك، يتسبب النيكوتين الموجود في السجائر في تضييق الأوعية الدموية في الطبقات الخارجية من الجلد، مما يحد من كمية الدم والأكسجين والمواد المغذية، مثل فيتامين أ، التي تصل إلى البشرة وتغذيها، كما أن خلايا جلد المدخنين تكون أبطأ في التجدد.

تعبيرات الوجه الزائدة

تؤدي حركات الوجه المتكررة، مثل العبوس والتحديق والابتسام، إلى تقلص عضلات الوجه الصغيرة، وبمرور الوقت، لا تسترخي هذه العضلات وتبقى متقلصة؛ كما يؤدي سحب الجاذبية في ظهور التجاعيد.

تتنوع هذه الخطوط الصغيرة التي تمتد عموديًا من الشقوق العميقة بين العينين إلى الطيات الأنفية، والتي تمتد من جانب الأنف إلى زاوية الفم.

علاج التجاعيد

استخدام كريم واقي من الشمس

أصبح الواقي من الشمس جزءًا لا بد منه في أي روتين للعناية بالبشرة وليس مجرد الذهاب إلى الشاطئ أو حمام السباحة. [3]

يمكن للضرر الناتج عن الأشعة فوق البنفسجية أن يجفف الجلد بسرعة ويتركه مجعدًا ومتقشرًا.

أصبح واقي الشمس أقل دهنية من الصيغ القديمة، إنه خفيف الوزن بدرجة كافية لاستخدامه على الوجه دون انسداد المسام والتسبب في ظهور البثور.

علاج الليزر

تقشير الجلد بالليزر هو علاج لتقليل تجاعيد الوجه والمخالفات الناتجة عن أضرار أشعة الشمس أو حب الشباب، وتقوم تقنية الليزر بتوجيه حزم ضوئية قصيرة ومركزة إلى الجلد، ويعمل تقشير البشرة بالليزر الاستئصالي إلى إزالة الجلد بدقة شديدة، طبقة تلو الأخرى، مما يحفز نمو ألياف الكولاجين الجديدة.

ينتج عن استخدام علاج الليزر أيضًا تخفيف تصبغات البشرة، وتعمل تقنية إعادة التسطيح بالليزر غير الاستئصالية على تعزيز كولاجين جديد، مما يساعد على استعادة شكل البشرة.

يعد التقشير بالليزر مناسبًا بشكل عام للأشخاص ذوي البشرة الفاتحة، حيث أن الأشخاص ذوي البشرة الداكنة أكثر عرضة للإصابة بفرط التصبغ مع بعض العلاجات، ويجب تجنب التعرض لأشعة الشمس بعد هذا العلاج لمدة 3 أشهر.

حقن الحشو أو الفيلر

قد تتطلب التجاعيد حشوًا لملء أو رفع الجلد، الطيات البارزة حول الفم والأنف والذقن هي الأكثر شيوعًا في العلاج، ويعد حمض الهيالورونيك، وبوليمر السكر الطبيعي، هو الفيلر الأكثر استخدامًا.

معظم مواد الفيلر مؤقتة، وتوفر تحسنًا لمدة تتراوح من 4 إلى 6 أشهر، وفي ذلك الوقت يجب تكرار العلاج. قد تحدث آثاراً جانبية مثل الكدمات والتورم المؤقت والألم.

تطبيق أقنعة الوجه المنزلية

تتأثر بشرة الوجه أكثر بسبب التعرض المستمر لأشعة الشمس الضارة. العلاجات المنزلية لأقنعة الوجه هي واحدة من أكثر نصائح العناية بالبشرة رواجًا.

هناك عدد قليل من المكونات المتوفرة في مطبخك نفسه والتي تشد البشرة،  وتشمل العسل والكركم والليمون والحليب. تغذي هذه العلاجات المنزلية البشرة وتحافظ عليها ناعمة بشكل طبيعي.

الاهتمام بمنطقة حول العيون

المنطقة المحيطة بالعيون أرق وأكثر حساسية من باقي الوجه. لذلك، يصبح تلقائيًا عرضة للتجاعيد وأكياس العين والهالات السوداء. إذا حافظتِ على ترطيب البشرة المحيطة بعينيكِ، فسيساعد ذلك على تقليل الانتفاخ وتقليل ظهور التجاعيد، ويؤدي استخدام كريم العين الطبيعي في الصباح وقبل النوم إلى حماية البشرة حول العينين.

وصفات للتجاعيد

وصفة البابايا والموز

المكونات: [3]

  • ثمرة البابايا.
  • نصف ثمرة موز.

الخطوات:

  • اهرسي الثمرتين معًا وضعي المعجون على تلك الخطوط الدقيقة.
  • اتركيه لمدة 15-20 دقيقة ثم اشطفيه بالماء الفاتر.
  • استخدمي قناع الفاكهة هذا مرة أو مرتين في الأسبوع.

وصفة زيت الحبة السوداء

المكونات:

الخطوات:

  1. اصنعي مزيجًا من الزيوت وضعيه على المنطقة المصابة.
  2. اشطفيه لمدة لا تقل عن بضع ساعات.
  3. يمكنك القيام بذلك قبل النوم كل ليلة.

وصفة القرفة

المكونات:

  • نصف ملعقة صغيرة قرفة مطحونة.
  • ملعقة كبيرة عسل.

الخطوات:

  1. اخلطي العسل والقرفة وضعي هذا الخليط كقناع.
  2. اتركيه لمدة 5-10 دقائق.
  3. اشطفيه بالماء الفاتر واتركيه حتى يجف.
  4. استخدمي قناع الوجه هذا مرتين في الأسبوع.

وصفة الصبار

المكونات:

  • ملعقة كبيرة جل الصبار.
  • بياض بيضة.

الخطوات:

  1. اصنعي عجينة من المكونات ودلكي بها وجهك.
  2. اتركيه لمدة نصف ساعة ثم اغسليه.

وصفة اللوز

المكونات:

  • 5-6 حبات لوز.
  • ربع كوب حليب.

الخطوات:

  1. انقعي اللوز بين عشية وضحاها في الحليب.
  2. تخلصي من قشور اللوز في الصباح واطحنيها مع الحليب الذي تم نقعها فيه لعمل عجينة.
  3. ضعيه على الوجه واتركيه يجف لمدة 15 دقيقة.
  4. اشطفي وجهك بالماء.
  5. كرري ذلك مرتين في الأسبوع للحصول على بشرة شابة وصحية.

وصفة الكركم

المكونات:

  • ملعقة طعام مسحوق كركم.
  • ملعقة كبيرة عصير قصب السكر.

الخطوات:

  1. اصنعي عجينة بمسحوق الكركم وعصير قصب السكر.
  2. اخلطي جيدًا حتى لا تكون هناك كتل.
  3. ضعي هذا على وجهك لمدة 10-12 دقيقة.
  4. اشطفيه بالماء الفاتر.

إلى هنا نختم موضوعنا اليوم، يمكنك سيدتي اتباع أساليب الوقاية باتباع العادات الصحية، وتطبيق الماسكات الطبيعية.

  1. أ ب "التجاعيد في سن العشرين والثلاثين" ، المنشور على موقع struthealth.com
  2. "الوقاية من التجاعيد في سن العشرين" ، المنشور على موقع stylecaster.com
  3. أ ب "علاج التجاعيد" ، المنشور على موقع clevelandclinic.org