حبوب البيوتين للشعر

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 17 مارس 2020 آخر تحديث: الإثنين، 16 مارس 2020
حبوب البيوتين للشعر
مقالات ذات صلة
فيتامينات الشعر
ماء الأرز للشعر
خلطات لتطويل الشعر وتكثيفه

تؤثر العديد من الفيتامينات على صحة الشعر، إذ يشكل النظام الغذائي اليومي المصدر الرئيسي لها، ولكن في بعض الحالات عندما يحدث نقص للفيتامينات في الجسم يلجأ البعض للتعويض من خلال المكملات الغذائية للفيتامينات، ويُعد البيوتين أحد أهم الفيتامينات التي تلعب دورًا أساسيًا في صحة الشعر، وبالرغم من أن نقصه في الجسم نادر الحدوث إلا أن ذلك يسبب تساقط الشعر، وحينها سيكون من الضروري تناول حبوب البيوتين للشعر وللحفاظ على صحته.

ما هو البيوتين؟

هو فيتامين ب، وهو فيتامين أساسي في الجسم إذ يعمل على تحويل الدهون والكربوهيدرات والبروتينات إلى طاقة حسب ما ورد في الموقع الصحي verywellhealth، وغالبًا ما ينصح به للعناية بالشعر والحفاظ على صحته، لذا فتناول البيوتين أو الحصول عليه على شكل حبوب أو أقراص يساهم في زيادة كثافة الشعر ويحفز نموه، والجدير بالذكر أن الأشخاص يحصلون على حاجتهم من البيوتين طبيعيًا من البكتيريا النافعة الموجودة في الجهاز الهضمي ومن النظام الغذائي، وهذا ما يجعل نقص البيوتين من الأمور نادرة الحدوث.

هناك مجموعة من الأطعمة الغنية بالبيوتين، مثل صفار البيض، ولحم البقر والدجاج،  والمكسرات والبقوليات، والشوفان، والقمح ذو الحبة الكاملة، والأرز،  كما يتواجد في الفطر الأبيض، بالإضافة الى ذلك فإنه متوفر في سمك السلمون وبعض الفواكه والخضراوات مثل الموز والتفاح والبندورة والسبانخ والقرنبيط، والجزر والخس والبطاطا.

فوائد البيوتين للشعر:

يشير الموقع الطبي الشهير medical news today إلى العديد من الفوائد الصحية التي يمنحها البيوتين للشعر: 

  • يحسن البيوتين البنية الأساسية للكيراتين وهو بروتين أساسي يتكون منه الشعر والأظافر والبشرة.
  • قد تساهم زيادة البيوتين في الجسم في تعزيز نمو الشعر وتحسين جودته.
  • زيادة كثافة الشعر وسمكه.
  • يسبب نقصان البيوتين مشاكل صحية متعلقة بالشعر مثل الإصابة بداء الثعلبة وتساقط الشعر.

مشاكل نقص البيوتين للشعر والصحة

حبوب البيوتين للشعر والجرعة اليومية منها:

يمكن الحصول على البيوتين من المكملات الغذائية له، ولكن قبل الشروع بتناولها يجب معرفة الكمية التي يحتاجها الجسم يوميًا من هذه المكملات، لذا يوضح لنا الموقع الطبي العالمي Healthline مقدار هذه الجرعة:

يتم تناول البيوتين على شكل حبوب مكملة للأشخاص الذين يعانون من نقص البيوتين بالجسم والذي قد يكون أحد أعراضه تساقط الشعر، كما يعطى للنساء الحوامل والمرضعات، ويتراوح متوسط الاحتياج اليومي للجسم من البيوتين ما بين 35-70 ميكروغرام لدى البالغين،  وفي الحالات التي تعاني من نقص البيوتين عند الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 10 سنوات، تتراوح الجرعة الإضافية ما بين 30 – 100 ميكروغرام يوميًا.

ما هي الآثار الجانبية لتناول حبوب البيوتين للشعر؟

البيوتين من المواد الآمنة للاستخدام على معظم الناس، سواء كان ذلك من خلال أخذ الجرعات الصحيحة له على شكل حبوب عبر الفم، أو في حال كان أحد مكونات بعض المنتجات التجميلية، إلا أن الاستخدام الخاطئ له خاصة في حال لم تلتزمي بالجرعات المسموح بها فإنه ينتج عنه بعض الآثار الجانبية والتي تشمل:

  • يمكن أن يسبب مشاكل في الكلى.
  • ظهور طفح جلدي.
  • يؤثر سلبًا على الجهاز الهضمي ويسبب بعض الاضطرابات فيه.
  • يسبب مشاكل في إفراز الإنسولين في الجسم.

حبوب البيوتين تساعد في حل مشاكل عديدة للشعر وتساهم في تعزيز نموه

متى تظهر نتائج حبوب البيوتين على الشعر؟

تختلف نتائج تناول حبوب البيوتين من شخص لآخر فالبعض يلاحظ ظهور نتيجة مباشرة، بينما يحتاج البعض الآخر للمزيد من الوقت، ولكن لا يعني تأخر النتيجة أنها غير فعالة بل ما يهم بالأمر هو الانتظام والالتزام بالجرعة المناسبة لهم، كما يجب أن تحصلي على هذه الحبوب في حال عانيتِ من نقص في البيوتين، ولكن كيف يمكنكِ معرفة إن كان لديكِ نقص بالبيوتين؟ هذا ما سنعرفه فيما يلي.

علامات نقص البيوتين في الجسم:

هناك مجموعة من الأعراض التي تظهر على الجسم تشير إلى وجود نقص في البيوتين، وهو ما يساعدكِ في اتخاذ قرار تناول مكملات البيوتين:

  • إصابة جلد فروة الرأس بالالتهابات.
  • وجود عدوى فطرية.
  • جفاف الجلد.
  • ضعف الشعر وتساقطه.

وفي حال تم إهمال علاج نقص البيوتين في الجسم فإن الحالة ستتفاقم وتسبب ما يلي:

  •  ألم في عضلات الجسم.
  • الإصابة بالاكتئاب.
  • اضطرابات وتغيرات في الحالة العقلية.
  • زيادة الحساسية اتجاه المؤثرات الحسية.
  • ارتفاع معدل السكر في الدم.
  • الأنيميا.
  • فقدان الشهية.
  • الشعور بالغثيان.
  • التهابات في الأغشية المخاطية.

ليس من الضروري تناول حبوب البيوتين للشعر كي ينمو أو تزداد كثافته في حال كنت من الأشخاص الذين لا يعانون من نقص فيه، فهو متوفر من النظام الغذائي ومن بكتيريا الجهاز الهضمي، كما يجب مراعاة تناول الجرعة اليومية من حبوب البيوتين ضمن المتوسط الطبيعي لها.