أسباب تساقط الشعر بعد فقدان الوزن

يكون تساقط الشعر بعد فقدان الوزن حالة مؤقتة تحدث عندما يفقد الشخص الوزن من خلال اتباع نظام غذائي مقيد أو جراحة فقدان الوزن وإليك الأسباب في المقال التالي.

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 12 ديسمبر 2023
أسباب تساقط الشعر بعد فقدان الوزن

هل تعرضت لتساقط الشعر بعد فقدان وزنك سواء بسبب حمية قاسية أو جراحة لإنقاص الوزن؟ إليك أسباب تساقط الشعر وعلاقتها بفقدان الوزن.

انضم إلى قناة تاجك المجانية على الواتساب وتابع أهم أخبار الجمال والمشاهير!

تساقط الشعر بعد الرجيم القاسي

قد يكون السبب لتساقط الشعر بعد فقدان الوزن هو الإجهاد على الجسم أو نقص العناصر الغذائية، ويُعرف هذا النوع من تساقط الشعر عمومًا باسم التساقط الكربي، وهو سبب شائع لتساقط الشعر. ويحدث عادةً بعد حوالي 3 إلى 4 أشهر من فقدان الوزن السريع ويستمر لمدة تصل إلى 6 أشهر.

تساقط الشعر الكربي بعد فقدان الوزن نتيجة لنقص العناصر الغذائية في النظام الغذائي والتأثيرات التراكمية لفقدان الوزن على الجسم. وأحياناً يكون تساقط الشعر بسبب اتباع نظام غذائي قاس، أو جراحة فقدان الوزن، أو اتباع نظام غذائي مقيد.

التغذية السليمة أمر حيوي لتكوين أعمدة شعر صحية وتعزيز نمو الشعر. تشير بعض الدراسات إلى أن الأنظمة الغذائية التي تحتوي على نسبة منخفضة من الحديد والزنك قد تكون أكثر عرضة للتسبب في تساقط الشعر. تشمل العناصر الغذائية الأخرى التي قد تؤثر على نمو الشعر الأحماض الدهنية والسيلينيوم وفيتامين د. [1]

تساقط الشعر بعد نظام منخفض البروتين

الأحماض الأمينية، اللبنات الأساسية للبروتين، ضرورية لنمو الشعر. وذلك لأن الأحماض الأمينية ضرورية لإنتاج الكيراتين، البروتين الهيكلي الرئيسي للشعر.

يمكن أن يؤدي سوء التغذية بالبروتين -عندما لا يحصل جسمك على كمية كافية من البروتين- إلى تساقط الشعر. وبالتالي، إذا كنت تتبع نظامًا غذائيًا منخفض السعرات الحرارية لفقدان الوزن ولا يحتوي على ما يكفي من البروتين، فقد تواجه تساقط الشعر نتيجة لذلك.

عندما لا يتم تلبية احتياجاتك من البروتين، يعطي جسمك الأولوية للوظائف المهمة التي تعتمد على البروتين مثل إصلاح الأنسجة، والهضم، وتنظيم درجة الحموضة وتوازن الماء، وإنتاج الهرمونات. نظرًا لأن نمو الشعر ليس ضروريًا لإبقائك على قيد الحياة، فقد يحدث تساقط الشعر.

بالإضافة إلى ذلك، فإن النقص في أحماض أمينية معينة، مثل الهيستيدين، والليوسين، والفالين، والسيستين، شائع لدى الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر.

في دراسة أجريت على 100 شخص يعانون من تساقط الشعر، لاحظ الباحثون نقص الهستيدين والليوسين في نسب كبيرة من المشاركين عبر عدة أنواع من الثعلبة، بما في ذلك الثعلبة الأندروجينية. ووجدت الدراسة أيضًا أن نقص الفالين والسيستين كان شائعًا بين المشاركين. [2]

تساقط الشعر بعد جراحة إنقاص الوزن

على الرغم من أن جراحة فقدان الوزن يمكن أن تؤدي إلى انخفاض الوزن الإجمالي، إلا أنها يمكن أن تسبب أيضًا نقصًا في العناصر الغذائية مما قد يؤدي إلى تساقط الشعر.

لاحظت إحدى الدراسات التي أجريت عام 2018 والتي شملت 50 شخصًا خضعوا لعملية تكميم المعدة، تساقط الشعر في أكثر من النصف.

كما وجدت دراسة أجريت عام 2021 شملت 112 امرأة خضعن لعملية تكميم المعدة أن ما يقرب من 75٪ منهن تعرضن لتساقط الشعر. من بين الذين أبلغوا عن الحالة، قال ما يقرب من 80٪ أنها بدأت بعد 3 إلى 4 أشهر من الجراحة.

تساقط الشعر بسبب فقدان الوزن ليس خطيرا ولا دائما. بشكل عام، يتكيف الجسم في غضون بضعة أشهر، ويستأنف إنتاج الشعر. [2]

علاج تساقط الشعر من فقدان الوزن

يمكن أن يكون تساقط الشعر الكربي بعد فقدان الوزن نتيجة لنقص المغذيات أو فقدان الكثير من الوزن بسرعة كبيرة.

تركز الوقاية والعلاج من تساقط الشعر الكربي على التغذية السليمة والنظام الغذائي. من خلال الحفاظ على نظام غذائي متوازن مع تجنب الأنظمة الغذائية القاسية والإصلاحات السريعة أمرًا مهمًا لنجاح فقدان الوزن على المدى الطويل بالإضافة إلى تجنب تساقط الشعر الكربي.

يجب على الشخص أن يبحث عن نظام غذائي متوازن وسريع يوفر المغذيات الدقيقة الأساسية والمغذيات الكبيرة التي يحتاجها الجسم كل يوم ليعمل.

يجب على الأفراد استشارة اختصاصي تغذية مرخص إذا لم يكونوا متأكدين من المستويات المناسبة لهذه المغذيات الدقيقة والمغذيات الكبيرة.

في حالة اتباع نظام غذائي محدود، تأكد من تضمين الأطعمة الغنية بالحديد والزنك. بحث:

  • المحار
  • بذور
  • المكسرات
  • بيض
  • ألبان
  • البقوليات
  • سبانخ
  • الكينوا
  • ديك رومي
  • بروكلي
  • سمكة
  • الكاجو
  • فرخة [3]

مضاعفات تساقط الشعر من فقدان الوزن

تساقط الشعر في حد ذاته ليس خطيرا، ولكن الأسباب الكامنة وراء تساقط الشعر بعد فقدان الوزن يمكن أن تكون خطيرة على سبيل المثال:

يمكن أن يؤدي نقص المغذيات والقيود الشديدة على السعرات الحرارية إلى عواقب صحية خطيرة مثل فقر الدم بسبب نقص الحديد، وفقدان العضلات، وأكثر من ذلك.

إلى جانب احتمالية تساقط الشعر، يمكن أن يؤدي فقر الدم الناتج عن نقص الحديد إلى ضعف وظائف المخ والعقم وأمراض القلب والاكتئاب وتغيير وظيفة الجهاز المناعي.

يمكن أن يؤدي تقييد السعرات الحرارية والبروتين أيضًا إلى آثار جانبية خطيرة، بما في ذلك انخفاض وظائف العضلات، ومشاكل القلب، ومشاكل الأمعاء، وانخفاض وظائف المناعة، وزيادة خطر الإصابة بالاكتئاب.

يمكن أن تسبب الحالات الطبية الأخرى، مثل أمراض المناعة الذاتية، تساقط الشعر أيضًا. لذلك، من المهم التحدث إلى مقدم الرعاية الصحية إذا كنت تعاني من تساقط الشعر، لأنه قد لا يكون له علاقة بفقدان الوزن.

لذلك عليك المتابعة مع طبيب الرجيم مى تأثر شعرك بالحمية الغذائية المتبعة عن إنقاص وزنك حتى لا تتعرضين لتساقط شعرك. [3]