علاج قشرة الرأس بطرق ووصفات طبيعية

بلمساتٍ طبيعية بسيطة أزيلي عن كاهلك تلك القشرة المتناثرة للأبد، وصفات طبيعية مذهلة كأنها سحر في علاج قشرة الرأس.

  • تاريخ النشر: الجمعة، 17 يونيو 2022
علاج قشرة الرأس بطرق ووصفات طبيعية
مقالات ذات صلة
خلطات طبيعية للقضاء على قشرة الرأس
علاج قشرة الشعر بالطرق الطبيعية
تنظيف فروة الرأس بالوصفات الطبيعية

قشرة الرأس من المشاكل التي تنتزع جمال الشعر وتؤرق راحة الجميع، وذلك لما يرافقه من تناثر القشرة على الأكتاف وحكة مزعجة للغاية؛ ما يضع الأشخاص في مواقف محرجة أمام الآخرين، لكن هناك كم هائل من الوصفات الطبيعية التي ستخلصك من القشرة وما يرافقها من أعراض مزعجة للأبد يمكنك الاعتماد عليها الآن.

قشرة الرأس

قشرة الرأس (بالإنجليزية: Dandruff) عبارة عن قطع صغيرة جداً بيضاء اللون تتناثر بكل سهولة على الشعر والأكتاف، وتتراكم في فروة الشعر ما يسبب حكة واحمرار نتيجة الجفاف الحاد، وتعد مصدراً للإزعاج والإحراج لفئة كبيرة ممن يعانون منها، ويجدر التنويه أنها من الحالات الشائعة للغاية؛ لكنها لا تعتبر حالة خطيرة أو معدية إطلاقاً، ورغم عدم حاجة الغالبية لاستشارة الطبيب للتخلص من هذه المشكلة؛ إلا أن طبيب الجلدية قد يكون خبيراً بوصف أفضل أنواع الشامبو مثلاً للتخلص من هذه المشكلة، لكن من الأفضل دوماً الاعتماد على خلطات طبيعية للقضاء على قشرة الرأس. [1]

علاج قشرة الرأس طبيعاً

حققت الوصفات الطبيعية المستوحاة من رفوف المطبخ نتائج مذهلة للغاية في التخلص من مختلف مشاكل الشعر عامةً، وتحديداً قشرة الرأس المزعجة للغاية، ونضع بين يديك مجموعة من أفضل علاج قشرة الرأس بطرق ووصفات طبيعية: [2]

صودا الخبز وزيت إكليل الجبل

تعد صودا الخبز من المواد الفعالة في تنظيف وتعقيم فروة الرأس والتخلص من الزيوت الفائضة، كما أنها تعزز صحة خلايا الشعر وتجعل نمو الشعر أفضل، ويمكن الاستفادة من هذه الوصفة في علاج قشرة الرأس على النحو التالي: [2]

  • إضافة ملعقة كبيرة من صودا الخبز في كوب ماء.
  • إضافة ثلاث قطرات من زيت إكليل الجبل إلى المحلول السابق.
  • تدليك فروة الرأس بالمزيج دائرياً وبلطف؛ وذلك لتحفيز الدورة الدموية وترطيب فروة الرأس.
  • الاعتدال باستخدام هذه الوصفة نظراً لقلوية صودا الخبز المرتفعة؛ فإنها قد تفاقم جفاف الشعر عند فرط الاستخدام.

خل التفاح

يحظى خل التفاح بسمعة طيبة في مجال علاج قشرة الرأس، فإنه من المواد التي أثبتت فاعليتها في التخلص من الأوساخ في فروة الرأس، كما يحقق استقرار مستويات الأس الهيدروجيني لها ويغلق المسام، لذلك فإنه مهم لعلاج وتهدئة مشاكل فروة الرأس بمختلف أشكالها، ويمكن ذلك على النحو التالي: [2]

  • إضافة كوب من خل التفاح إلى مقدارٍ مساوٍ من الماء.
  • سكب المزيج على فروة الرأس كاملة.
  • تدليك فروة الرأس دائرياً وبرفق تام لعدم إلحاق الضرر ببصيلات الشعر.
  • شطف الشعر بالماء جيداً بعد 5 دقائق من التدليك.
  • إمكانية القيام بذلك ليلاً قبل النوم بساعتين، مع الاقتصار على استخدام ذلك مرتين أسبوعياً فقط.

زيت اللوز الحلو والليمون

احتواء الليمون على حمض الستريك الطبيعي جعل منه مكون فعال في علاج قشرة الرأس وتنظيفها بكفاءة، إلا أن الأمر يتطلب مزج الليمون مع مكون آخر للتخفيف من حدة القلوية المتوقع تسببها بتلف الشعر وتهيج فروة الرأس، لذلك يعد زيت اللوز خياراً جيداً لمعادلة الأمر، يمكن اتباع الخطوات أدناه لذلك: [2]

  • إضافة قطرات من عصير الليمون إلى ملعقتين كبيرتين من زيت اللوز، والمزج جيداً.
  • غمس أطراف الأصابع بالمزيج، والبدء بتدليك فروة الرأس حتى وصول المزيج إلى جميع الأجزاء.
  • شطف الشعر جيداً، ومن الرائع إمكانية استخدام هذا المزيج يومياً للحصول على أفضل فائدة وبأسرع وقت ممكن.

العسل وجل الصبار

العسل الطبيعي من المواد الغنية بالعناصر والمغذيات الأساسية التي يحتاج إليها الشعر، لذلك فإنه فعال في موازنة درجة الحموضة واستقرارها ما يعزز نعومة الشعر ولمعانه، ويعالج القشرة فوراً، ويجدر التنويه أن ذلك يأتي بفضل احتوائه على مواد مضادة للفطريات والبكتيريا، وتتضاعف الفائدة عن المزج مع جل الصبار، وذلك على النحو التالي: [2]

  • تذويب ملعقة كبيرة من العسل الطبيعي في ربع كوب ماء.
  • إضافة ملعقة من جل الصبار إلى المزيج.
  • تبليل الشعر، ثم البدء في تدليك فروة الرأس بالمزيج حتى يصل إلى جميع الفروة.
  • شطف الشعر بالماء جيداً، وللحصول على أفضل نتيجة ينصح بالتكرار خلال الأسبوع الواحد.

أسباب قشرة الشعر

من الضروري الوقوف على الأسباب الكامنة خلف الإصابة بقشرة الشعر، وذلك للتمكن من اختيار طريقة العلاج المناسبة بناءً على ذلك، ومن أبرز الأسباب ما يلي: [3]

جفاف البشرة

يعتبر أصحاب البشرة الجافة أكثر عرضة للإصابة بهذه المشكلة، وذلك لتشابه طبيعة فروة الرأس مع البشرة دائماً، وتزداد المشاكل حدة في فصل الشتاء عادةً؛ لذلك يلاحظ ازدياد الجفاف وتناثر القشرة أكثر، يمكن الترطيب باستمرار للحد من القشرة.

قلة شطف الشعر

 إن التخلي عن الشامبو في شطف الشعر يعد من الأمور المسببة لظهور قشرة الرأس أيضاً؛ وذلك نتيجة تراكم الزيوت في فروة الرأس دون إزالتها، فإن الشامبو فعال في إزالتها والتخلص منها أولاً بأول.

الحساسية

تحسس فروة الرأس عند استخدام بعض أنواع منتجات الشعر يسبب ظهور قشرة الرأس، وعدم الإسراع في علاج المشكلة سيؤدي إلى تفاقم الأمر؛ لذلك ينصح بالتوقف فوراً والانتباه لمكونات المنتج قبل الاستخدام لتجنب حدوث الحساسية.

التهاب الجلد الدهني

التهاب الجلد الدهني من الحالات الطبية المسببة لظهور قشرة الرأس، ولا يقتصر تأثيرها على فروة الرأس فقط؛ بل تتخطى ذلك لتصل إلى الأجزاء المحيطة بها والمناطق الغنية بالغدد الدهنية عامةً، ويرافقها عادةً احمرار وحكة شديدة في موقع الإصابة، ومن هذه الحالات الإكزيما والصدفية؛ وعادةً ما تتطلب تدخلاً طبياً لعلاج ذلك.

الوقاية من قشرة الرأس

من الممكن اتخاذ الإجراءات والتدابير الوقائية اللازمة لمنع حدوث قشرة الرأس، وذلك باتباع الخطوات التالية: [4]

  • تجنب حك الشعر والمبالغة في ذلك؛ فإنه يعزز التهيج والاحمرار.
  • استخدام نوع شامبو مناسب يحقق توازن الأس الهيدروجيني في الرأس، بالتالي الحفاظ على مستوى الزيوت الدهنية في الرأس.
  • الابتعاد عن عوامل التوتر والإرهاق النفسي.
  • ممارسة التمارين الرياضية التي تحقق الاسترخاء مثل اليوغا والمشي.
  • الحفاظ على ترطيب الشعر وتعزيز انتعاشه.
  • تدليك فروة الرأس باستمرار.
  • التقليل قدر الإمكان من القبعات وعصابات الرأس التي يمكن أن تسبب ذلك.
  • اتباع نظام تغذية صحي غني بالدهون الأساسية، ومن أهم هذه الأغذية: زيت الزيتون، بذور الكتان، الأسماك الدهنية، سمك السلمون وغيرها.

ختاماً؛ فإن الوقاية خيرٌ من قنطار علاج، لذلك ينصح باتخاذ التدابير الوقائية للحيلولة دون ظهور قشرة الرأس، وفي حال عدم جدوى المكونات الطبيعية في علاج ذلك؛ يمكن استشارة الطبيب حول أفضل المنتجات الفعالة في علاج قشرة الرأس للأبد.